إعـــــــلان

تقليص
1 من 2 < >

برنامج علمتني آية| حصريًا على شبكة الطريق إلى الله

برنامج علمتني آية |مع الشيخ محمد سعد الشرقاوي والشيخ عمرو الشرقاوي
2 من 2 < >

برنامج قعدة شباب | حصريًا على شبكة الطريق إلى الله

برنامج قعدة شباب | حصريًا على شبكة الطريق إلى الله
شاهد أكثر
شاهد أقل

نبذة عن صحابي / صحابية قدوة

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • #31

    السؤال السابع والعشرون
    صحابي كان يدفع عن نفسه الدنيا بالراحتين والصدر رضي الله عنه

    في جاهليته كان يؤاخي عبد الله بن رواحه ، وظلت علاقتهما وطيدة وظل على شركه في الجاهلية ،كان يعطر صنمه بأطيب العطور مما يبيعه في المدينة ، وعند عودة اكتظت المدينة بالأفراح ، صاحبه المسلم فقصد بيت الصحابي المقصود واستأذن أمه التي تعرفه، وسأل عنه فقالت ذهب لمتجره ، فاستأذن منها بالدخول إلى حجرته فأذنت له ، وهناك أخرج قادوما وراح يقطع الصنم قطعا ثم انصرف خارجا وهو يقول) : ألا كل ما يدعى مع الله باطل( ، ورأت الأم ما حدث فصعقت وقالت: أهلكتني يا ابن رواحه ،ولما عاد من متجره أخبرته زوجته بما فعل صاحبه المسلم فاستشاط غضبا وهم أن يثأر منه ، لكنه هدأ بعد قليل ثم قال : ( لو كان في هذا الصنم خيرٌ لدفع الأذى عن نفسه،) ثم انطلق إلى صاحبه ومضيا معا إلى رسول الله (ص) وأعلن دخوله في دين الله فكان آخر أهل حيِّهِ إسلاما ، نادما على تأخره ، فترك تجارته ولما سئل في ذلك قال أحبُّ أن أكون من الذين لا تلهيهم تجارة ولا بيع عن ذكر الله ، ولا أقول إن التجارة حرام )
    وانصرف متبتلا إلى الله بإخلاص ،حتى عصر معاوية بن أبي سفيان وهو يجاهد في نشر الدين في الشام داعيا إلى الله ، ناصحا بالمعروف وناهيا عن المنكر بيسر الدين ولطف الكلمة الطيبة ، حتى أنه رد معاوية بن أبي سفيان وهو يخطب ابنته لابنه يزيد . وزوجها لرجل من عامة المسلمين رضي دينه وخلقه ولما سئل في ذلك قال :إنما تحريت ما صنعته لصلاح ابنتي ، فما ظنكم إذا قام بين يديها العبيد يخدمونها ووجدت نفسها في قصور يخطف بريقها الأبصار أين يومئذ يصبح دينها ؟!وعند موته سألوه : ما تشتكي ؟ قال : ذنوبي .. قالوا وما تشتهي : قال : عفو ربي ...ثم قال :لقنوني : لا إله إلا الله محمد رسول الله فما زال يرددها حتى فارق الحياة ..رضي الله عنه
    فمن هذا الصحابي الجليل ؟

    تعليق


    • #32
      السؤال الثامن والعشرون :
      صحابية سمع الله شكواها وأنزل فيها قرآنا من فوق سبع سموات

      اختلفت مع زوجها وغضب منها وقال: "أنت عليَ كظهر أمي" قالت له : والله لقد تكلمت بكلام عظيم، فذهبت واشتكته إلى رسول الله فقال لها : "ما أراكِ إلا قد حرمت عليه"، مرارا كلما أعادت عليه ، فصبرت واتجهت نحو الكعبة المشرفة، ورفعت يديها إلى السماء وفي قلبها حزن وأسى قائلة: "اللهم إني أشكو إليك شدة وجدي، وما شقّ علي من فراقه، اللهم أنزل على لسان نبيك ما يكون فيه فرج." إن لي صبية صغار إن ضممتهم إلي جاعوا وان ضممتهم إليه ضاعوا) فنزل الوحي من السماء بقرآن من الله تعالى بكفارة يمين الظهار ، فقال لها رسول الله : اذهبي فتصدقي به عنه ،ففعلت ،وعادت إلى زوجها والفرحة على وجهها ،وقالت خيراً .
      من هذه الصحابية الجليلة رضي الله عنها ؟

      تعليق


      • #33
        السؤال التاسع والعشرون
        صحابي جليل بحث عن الدين الحق طويلا ليؤمن به ويعتنقه وكان أبوه دهقان قرية في أصبهان تدين بالمجوسية وعبادة النار وكان أغناهم وأعلاهم منزلة ، أحب ولده حتى أوكل إليه إضرام نار العبادة ، وعندما كلفه مرة برعاية ضيعتهم مر بكنيسة للنصارى وسمع صلاتهم فدخل وتأملها وأعجبته واعتنقها لعدم اقتناعه بعبادة النار ،ولما عاد سأله والده عن الضيعة فأخبره بصنيعه في الكنيسة ، فذعر والده وحبسه وقيده ، فاحتال حتى فك قيده وهرب إلى الكنيسة ، ولزم الأسقف فوجده رجل سوء يجمع الصدقات لنفسه حتى جمع سبع قلال من الذهب ، فلما مات وجاءت النصارى لدفنه أخبرهم ودلهم على كنزه ، فصلبوه ورجموه بدلا من أن يدفنوه ، وظل يبحث عن الإيمان في الموصل ونصيبين وعمورية وعند موت مطرانها دلَّهُ بقوله قد أظل زمان يخرج فيه بأرض العرب نبي يبعث بدين إبراهيم ثم يهاجر إلى أرض ذات نخل بين حرتين يأكل الهدية ولا يأكل الصدقة وبين كتفيه خاتم النبوة فإن استطعت أن تأت هذه البلاد فافعل ،ثم وافاه الأجل فمات، وبقي الباحث عن الإيمان فيها حتى مر بها تجار العرب وكان له بقرات و غنيمات فطلب منهم أن يعطيهم بقراته وغنيماته على أن يحملوه إلى أرض العرب ، فأخذوها منه وغدروا به وباعوه عبدا لرجل يهودي في وادي القرى ثم باعه لرجل من بني قريظة بالمدينة حتى سمع أن النبي وصل قباء مهاجرا من مكة إلى المدينة ، وفي المساء أخذ تمرا من نخلة لسيده وتسلل حتى وصل إلى مكان محمد صلى الله عليه وسلم ، وقدم له التمر على أنه صدقة وهم غرباء ، فقدمه النبي لأصحابه ولم يأكل منه ، ثم عاد وجمع بعض التمر وقدمه للنبي في قباء على أنه هدية فأكل منه وأمر أصحابه أن يأكلوا معه ، وجاءه المرة الثالثة وهو بالبقيع يواري أحد أصحابه التراب ، يقول هذا الصحابيفلما رآني أنظر إلى ظهره عرف غرضي ألقى رداءه عن ظهره فنظرت فرأيت الخاتم فعرفته فانكببت عليه أقبله وأبكي وأعلنت إسلامي بعد أن أخبرته خبري) فقال : كاتبْ (أي حَرِّرْ) خلصْ نفسك من العبودية ، وجمع له الصحابة أربعين أوقية من ذهب فأخذتها ووزنت لليهودي منها والذي نفسي بيده فقال خذها فإن الله سيؤدي بها عنك ، فعتقتُ
        ،وظل هذا الصحابي مجاهدا في سبيل الله مع المسلمين حتى شهد الغزوات مع رسول الله وأشار عليه بحفر الخندق حول المدينة ، واستمع النبي صلى الله عليه وسلم إلى مشورته ونفذها
        من هذا الصحابي رضي الله عنه ؟

        تعليق


        • #34
          انتهت أسئلة شهر الزرع ( شهر رجب الفرد )
          بانتهاء أيامه المباركة التي ندعو الله فيها أن
          يحفظ أمتنا الإسلامية والعالم أجمع من شر وباء الكورونا
          آمين يارب العالمين

          وجاء الوقت :
          لانتظار إجابات الراغبين في التسابق

          حتى اليوم العاشر من شهر السقيا ( شهر شعبان 1441هجرية )
          إن شاء الله تعالى على بريدي بالموقع
          لعلك تفوز أو تفوزين بوسام الثقافة الدينية
          هدية من صاحب المسابقة
          مع تمنياتي بالتوفيق للجميع


          تعليق


          • #35
            ننتظر إجابات الراغبين في التسابق على إجابة أسئلة هذه المسابقة
            من منتدي الطريق إلى الله
            حتى يوم العاشر من شهر شعبان الجاري 1441هــ إن شاء الله
            ثم يتم إعلان النتيجة عن الفائز الأول ،وتكريمه وتهنئته
            ثم يتم غلق أو طلب غلق الموضوع من الإدارة ممن لديهم الصلاحيات
            مع تمنياتي بالتوفيق للمتسابقين

            تعليق

            يعمل...
            X