بنرات المنتدى
النتائج 1 إلى 4 من 4
  1. #1

    عضو


    تاريخ التسجيل : Feb 2009
    رقم العضوية : 35542
    الجنس: أنثى
    المشاركات : 56
    التقييم : 10
    راجية محبة الله غير متواجد حالياً

    عقيدة الولاء و البراء

    "الولاء والبراء" أصل عظيم من أصول هذا الدين، ويتعلق بشرط مهم من شروط كلمة التوحيد"لا إله إلا الله"، وهو تحقيق محبتها ومحبة ما تدل عليه، ومحبة أهلها وبغض ضدها، وهو الشرك، ومعاداة أعدائها وبغضهم، ولا تنفع هذه الكلمة صاحبها إلا إذا حقق ذلك.

    وفي هذا الزمان اكتنف هذا الأصل العظيم الركام، وضعف هذا المفهوم العقدي، وغاب عن واقع حياة أكثر المسلمين, إذ أن "الولاء والبراء" هما بمثابة التطبيق العملي لعقيدة "لا إله إلا الله" التي هي في حقيقتها ولاء وبراء, وبتحقيقها يتحقق الإيمان ويكون كماله، وبتضييعها ينقص الإيمان إلى مرحلة قد تصل إلى الكفر، فهي قضية إيمان وكفر قال تعالى {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لا تَتَّخِذُوا الْيَهُودَ وَالنَّصَارَى أَوْلِيَاءَ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ وَمَنْ يَتَوَلَّهُمْ مِنْكُمْ فَإِنَّهُ مِنْهُمْ إِنَّ اللَّهَ لا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ}(المائدة:51). وقال صلى الله عليه وسلم "أوثق عرى الإيمان الموالاة في الله، والمعادة في الله، والحب في الله، والبغض في الله".

  2. #2

    عضو متميز


    تاريخ التسجيل : Jan 2009
    رقم العضوية : 32458
    الجنس: أنثى
    المشاركات : 1,151
    التقييم : 10
    قلب ينبض بحب الله غير متواجد حالياً

    رد: عقيدة الولاء و البراء

    عقيدة الولاء والبراء في نفس الداعيةعبد العزيز بن ناصر الجليِّل

    إن المتأمل في كتاب الله - عز وجل - وفي واقع الدعوة إلى الله - عز وجل - يرى أن هناك ارتباطاً وثيقاً بين الدعوة إلى الله - تعالى - والجهاد في سبيله وبين عقيدة الولاء والبراء في نفس الداعية .
    فكلما قوي شأن الدعوة وقوي شأن الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر عند الداعية المخلص لربه كلما قويت هذه العقيدة في نفسه ، وظهرت بشكل واضح في حياته ومواقفه ومحبته وعداوته حتى يصبح على استعداد لأن يهجر وطنه وأهله وماله إذا اقتضى الأمر ذلك ؛ بل إن هذه العقيدة - أعني عقيدة الولاء والبراء - لتبلغ ذورة السنام في قلب الداعية وتنعكس على مواقفه ، وذلك في جهاد أعداء الله ولو كانوا أقرب قريب ؛ قال الله - تعالى - : [ والْمُؤْمِنُونَ والْمُؤْمِنَاتُ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ يَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ ويَنْهَوْنَ عَنِ المُنكَرِ ويُقِيمُونَ الصَّلاةَ ويُؤْتُونَ الزَّكَاةَ ويُطِيعُونَ اللَّهَ ورَسُولَهُ أُوْلَئِكَ سَيَرْحَمُهُمُ اللَّهُ إنَّ اللَّهَ عَزِيزٌ حَكِيمٌ ][التوبة : 71] . وقال - تعالى - : [ إن الَذِينَ آمَنُوا وهَاجَرُوا وجَاهَدُوا بِأَمْوَالِهِمْ وأَنفُسِهِمْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ والَّذِينَ آوَوا ونَصَرُوا أُوْلَئِكَ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ ][الأنفال : 72] .
    والعكس من ذلك واضح ومُشاهَد ؛ فما من داعية فترت همته وضعف نشاطه ومال إلى الدنيا وأهلها إلا ظهر الضعف عنده في عقيدة الولاء والبراء ، ويستمر الضعف والتنازل تبعاً لضعف الاهتمام بشأن هذا الدين حتى يصل إلى مستوى بعض العامة من الناس الذين لا هم لهم إلا الدنيا ومتاعها الزائل ، ولو نوزع في شيء من دنياه لهاج وماج ، أما أمر دينه ودعوته فلا مكان لذلك عنده فمثل هذا الصنف تصبح عقيدة الولاء والبراء في قلبه ضعيفة ورقيقة سرعان ما تهتز أو تزول عند أدنى موقف .
    ولعل في هذا تفسيراً لتلك المواقف المضادة للعقيدة التي نراها من أولئك البعيدين عن الدعوة والجهاد ، كتلك المواقف التي تظهر فيها أثر القوميات والوطنيات والقبليات على نفوس هؤلاء الذين يعقدون ولاءهم وبراءهم وحبهم وعداوتهم على هذه الرايات الجاهلية ، وليس على عقيدة التوحيد والإسلام .
    والحاصل أن عقيدة الولاء والبراء ليست عقيدة نظرية تدرس وتحفظ في الذهن المجرد ؛ بل هي عقيدة عمل ومفاصلة ، ودعوة ومحبة في الله ، وكره من أجله وجهاد في سبيله ؛ فهي تقتضي كل هذه الأعمال ، وبدونها تصبح عقيدةً في الذهن المجرد سرعان ما تزول ، وتضمحل عند أدنى موقف أو محك ؛ فإذا أردنا أن نقوي هذه العقيدة العظيمة في نفوسنا فهذا هو طريقها : طريق الدعوة ، والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ، والجهاد في سبيل الله - تعالى - ، وكلما ابتعد الداعية عن هذه الأعمال مؤْثراً الراحة والدعة فهذا معناه هشاشة هذه العقيدة ، وتعرضها للخطر والاهتزاز .
    ولا غرابة في ذلك ، فإن الإيمان - كما هو مقرر عند أهل السنة والجماعة : قول وعمل ، يزيد بالطاعة وينقص بالمعصية . والولاء والبراء من أخص خصائص الإيمان ، فهو يزيد بالعمل الصالح الذي من أفضله الجهاد والدعوة ، وينقص بالمعصية التي منها ترك واجب الدعوة والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر والجهاد في سبيل الله - تعالى - .
    الشيخ / عبد العزيز الجليل


  3. #3

    عضو متميز


    تاريخ التسجيل : Jan 2009
    رقم العضوية : 32458
    الجنس: أنثى
    المشاركات : 1,151
    التقييم : 10
    قلب ينبض بحب الله غير متواجد حالياً

    رد: عقيدة الولاء و البراء

    جزاكِ الله خيرا أخيتى لعرضك هذا الموضوع
    ذلك أننا نرى الآن -ليس فقط بين العامة-ولكن أيضا بين بعض الدعاة أن عقيدة الولاء والبراء قد شابها الكثير
    اللهم أصلح لنا نياتنا , وأحينا على الحق ,واقبضنا عليه
    برحمتك يا أرحم الراحمين

    وهذه محاضرة لفضيلة الشيخ محمد اسماعيل المقدم
    عن "عقيدة الولاء والبراء"
    http://audio.islamweb.net/audio/index.php?page=audioinfo&audioid=163332

  4. #4

    مشرفة عامة سابقا


    تاريخ التسجيل : May 2006
    رقم العضوية : 1652
    الجنس: أنثى
    المشاركات : 11,125
    التقييم : 3232
    يمامة المسجد غير متواجد حالياً

    رد: عقيدة الولاء و البراء

    جزاكم الله خيرا ً أختنا الحبيبة وبارك ربنا فيك ِ

المواضيع المتشابهه

  1. تفريغ محاضرة الولاء و البراء لفضيلة للشيخ أبي إسحاق الحويني
    بواسطة أبو سلمان المصري في المنتدى تفريغ الدروس
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 07-01-2012, 02:43 AM
  2. عقيدة الولاء والبراء
    بواسطة رضا11 في المنتدى فضفض معانا
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 14-07-2009, 03:27 AM
  3. رسالة شكر من البراء
    بواسطة البراء بن أحمد في المنتدى براعم الإيمان
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 04-07-2009, 06:50 PM

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •