إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

انقذووووني ارجو الرد سريعا

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • فتوى انقذووووني ارجو الرد سريعا

    السلام عليكم
    اعتذر عمل ساقول ولكني لا اعرف ماذا افعل
    انا مبتلي بفتنة النساء والغريزة عندي شديدة جدا وزوجتي لا تشبعني أو تطيعني في الحلال وتكون علي مضض من ذلك
    فأصيبت فاني الجا لشي اخر او فكرة بالزواج باخري ولكن البيت سيخرب فماذا افعل
    وهل حرام ان الواحد يتخيل حد تاني أثناء العلاقه مع الزوجه وخاصة وقت ما هو داخل جوه ولا دا حرام
    وهل يوجد شيء لتهدئة ذلك
    ارجو الرد سريعا فاني متعب جدا واربد حلا
    شكرا لكم

  • #2
    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:
    فقد روى البخاري ومسلم عن أسامة بن زيد رضي الله عنهما، أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ما تركت بعدي فتنة أضر على الرجال من النساء.
    وهناك وسائل كثيرة لتجنب فتنة النساء،
    ومنها: 1- غض البصر: قال تعالى: قُلْ لِلْمُؤْمِنِينَ يَغُضُّوا مِنْ أَبْصَارِهِمْ [النور:30].
    2- تجنب الاختلاط بالنساء: قالت فاطمة رضي الله عنها: خيرٌ للمرأة ألاَّ ترى الرجال وألاَّ يراها الرجال.
    3- وتجنب الأماكن التي يتعرض فيها الشخص للنظر للنساء أو مخالطتهن.
    4- ومجالسة الصالحين والقرب منهم.
    5- والبعد عما يثير الشهوة من النظر إلى وسائل الإعلام مثل التلفاز والمجلات والصحف وقراءة القصص المثيرة، و...
    6- والاشتغال بالطاعات والذكر والقرآن.
    7- وكثرة اللجوء إلى الله، والدعاء بالوقاية من فتنة النساء.
    8- والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر قدر المستطاع

    فإن مما يخفف الشهوة: كثرة الصوم، والزواج لمن لم يكن متزوجاً، وتعدد الزوجات لمن استطاع ذلك، ولم تكفه زوجة واحدة.
    ومما يعين كذلك اجتناب الأسباب المهيجة للشهوة، من النظر المحرم إلى النساء والصور، والأفلام الخليعة، وأقبح منها الصور العارية في وسائل الإعلام والإنترنت، ومما يهيج الشهوة الاستماع إلى الأغاني، ومخالطة النساء في الأماكن العامة، ومخالطة المردان.
    ومما يهيجها أيضا البطالة، وكون الإنسان ـ رجلاً أو امرأة ـ من غير عمل يشغله، وكذلك الخلوة وقتاً طويلاً... هذه كلها مما يهيج الشهوة.
    وأنجح علاج هو: التوقي من هذه الأسباب بصدق وعزيمة، وشغل النفس بطاعة الله، وعمل النافع، وصحبة الأخيار.احفظ القرءان واستمع لكلام الله اشغل نفسك بالعبادة واجلس في المسجد استمع للمواعظ والذكر
    فليس الصوم وحده هو الذي يكسر حدة الشهوة، إذ هو جزء مما دل عليه الشرع لتخفيف حدة الشهوة وكبح جماحها، ولا يفيد الصيام وحده في ذلك إذا اقترن بما يناقضه، ومن أهم الوسائل التي يجب أن تنضم إلى الصيام ليتأدى الغرض المطلوب منه:
    1- غض البصر.
    2- مصاحبة الصالحين الذين يعينون على الخير ويذكرون به، ويأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر.
    3- تجنب مواطن الفتن، كالأسواق المختلطة، والألعاب الماجنة، والتواجد بين الفساق.
    4- الإكثار من ذكر الله تعالى، والتفكر في مخلوقاته، ففيها أعظم شاغل للقلب عن غير الله تعالى.
    5- استحضار قيمة الوقت الذي يجب ألا يضيع فيما لا يفيد فضلاً عن أن يضيع في محرم.
    6- مراقبة الله تعالى في السر والعلن، وقد سئل الجنيد: بم يستعان على غض البصر؟ قال: بعلمك أن نظر الله إليك، أسبق من نظرك إليه.
    فقد اختلف أهل العلم في إباحة وتحريم تخيل الرجل عند جماع زوجته أنه يجامع امرأة أجنبية، واستند المحرمون إلى أدلة كثيرة أوردوا منها تصور الماء خمرا، وأنه يصير عليه حراما بمجرد التصور
    وعلى العموم؛ فإن عليك أن تترك هذه العادة، وأن تستغفر الله مما مضى، واحذر من العودة إلى ذلك؛ لأنه قد يؤدي إلى ما لا تحمد عقباه.
    والصواب الابتعاد عن مثل هذا التخيل، لقول النبي صلى الله عليه وسلم: [COLOR=green"]دع ما يريبك إلى ما لا يريبك[/COLOR]. رواه [COLOR=maroon"]الترمذي[/COLOR] في سننه.

    وعلى كلا القولين فإن الزوجة لا تحرم على زوجها لا في تلك اللحظة، ولا بعدها، وإنما المحرم عند من يقول بالتحريم هو التخيل لا الزوجة.



    وما بينك وبين زوجك، يمكن حلّه بجلسة مصارحة بينكما، أو بتوسيط من له كلمة عليه.


    كما يمكنك كسب زوجتك، وودها، ومحبتها بحسن العشرة، والتبسم في وجهها، ونحو ذلك -نسأل الله أن يصلح لك زوجك، وأن يصلح ذات بينكما، وأن يجنبنا وإياك معصيته، وأن يوفقنا وإياك لرضاه-.

    تعليق

    المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
    حفظ-تلقائي
    x
    إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
    x
    x

    رجاء ادخل الستة أرقام أو الحروف الظاهرة في الصورة.

    صورة التسجيل تحديث الصورة
    يعمل...
    X