إعـــــــلان

تقليص

لقاءات جديدة || قراءة في كتاب ( هذه رسالات القرآن ) للدكتور فريد الأنصاري || مباشرة على غرفة الهداية الدعوية، فتابعونا + ||أبجديات دعوية ||مباشرة مع الأستاذ حسام الغزالي|| بادر بالاشتراك

لقاءات جديدة ||قراءة في كتاب (هذه رسالات القرآن) للدكتور فريد الأنصاري|| مباشرة على غرفة الهداية الدعوية، فتابعونا

||أبجديات دعوية|| مباشرة مع الأستاذ حسام الغزالي ||بادر بالاشتراك
شاهد أكثر
شاهد أقل

تبا لكم

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • [بقلمي] تبا لكم



    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


    في قمة انشغال الكثير في الحديث عن النقاب

    وفضل النقاب


    بين مؤيد وحاقد

    وفتحت الأبواب على مصراعيها ليدلي كلا بدلوه

    وأكثر نعيق مرضى القلوب

    هناك من يقول أنه تشدد

    وهناك من يقول أنه

    بين مستحب وفرض

    رأيت أنه قد غفلنا

    يامن تقول أنه تشدد


    تعالى بربك

    نفتح مائدة للحوار


    هذا العري

    هذا التفسخ

    هذا الانحلال

    هذا الانسلاخ حتى من الفطرة

    كان أولى منك بكل هذا الإهتمام

    وأنت ترى زوجك أو بنتك أو اختك

    ومأتعسك إن كانت حتى أمك

    ياحسرة على العباد

    فضلا

    إلى من تصرخ وتنادي ضد العفة والحشمة والستر

    عفوا

    حضرتك

    نحن ضد تبرجك

    الاخت التي لبست حجابها

    هي لبسته خائفة من غضب الله وناره وعقابه

    وترجو رحمة ربها ومغفرته وستره في الدنيا والأخرة

    وتطمع في الجنة ونعيمها


    لكن

    أنت فضلا

    يامن تبرجت

    يامن تخليت عن الحجاب ككل

    ماذا ترجين من وراء تبرجك

    بل حتى على محاربة الحجاب والعفة

    بلاشك الجنة


    ياحسرة على العباد

    أنا لن أناقش معك

    مسألة الحجاب بالدليل فعلماؤنا أهل ذالك


    ولكن

    اقول لكل أخت تخلت عن حجابها


    وتبعت خطى حمالة الحطب

    وكان كل همها أن تلبس ماشف وماضاق

    وماخالف شرع ربنا


    هل تعلمي أنك حين تموتي وتغسلي


    توضعي في الأكفان

    يغطى كل جسمك وأنت مية


    وأنت مية


    وحتى عند نزولك للقبر

    يقوم بانزالك محارمك

    ويوضع غطاء يسترك عن من يحضر دفنك من غير محارمك


    إن كان هذا لك وأنت مية

    يعني

    لاأظن يوجد لحظتها من يطمع بالنظر إليك

    وإلى مفاتنك

    لأنك مية



    الأمر أشد


    أمة الجبار


    والله ستموتين

    تالله ستموتين

    وبالله ستموتين


    وستدخلي قبرك وحدك

    وتبعثي وحدك

    وتسألي وحدك


    وستقفي بين يدي الجبار


    ويسألك عن تبرجك وعريك


    فأعدي لسؤال جواب

    مهما تعالى نباح الحاقدين


    مهما طبل مرضى القلوب

    لن ينفعك ذالك يوم الدين


    من لبست حجابها


    ستحتسب عند الله كل ابتلاء


    ومأجورة بإذن الله من ربها على صبرها


    اللهم لاتجعلنا ممن قلت فيهم وقولك الحق

    (إِنَّ الَّذِينَ يُحِبُّونَ أَن تَشِيعَ الْفَاحِشَةُ فِي الَّذِينَ آمَنُوا لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ
    فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ ۚ وَاللَّهُ يَعْلَمُ وَأَنتُمْ لَا تَعْلَمُونَ )

    إلى ذالك الذي ينادي وينافح ضد العفة والحشمة والحياء


    باختصار


    يعز عليه أن لا تصل عيونه إلى العفيفات

    هو قد أطلق بصره في كل من تبرجت يمينا وشمالا

    عذرا

    ربما

    هو قد غض بصره عن من تبرجت


    ولكن يتحسر على العفيفات

    عن أمثالك ياهذا


    لبست السواد وغطت كل جسدها

    درة قد تحصنت في حصن عفتها


    تبا لك

    وتبا لك

    لن تجد سوى الخذلان والحسرة


    مع كل نكبة في محاربة العفة


    يزداد العدد

    خبت وخسرت

    وتربت يدالك


    ابو جهل كان أكثر منك رجولة وغيرة

    والله أعلم

    وجزاكم الله خيرا






















يعمل...
X