إعـــــــلان

تقليص

رمضان قرب يلا نقرب | الموسم الخامس "مهاجر إلى ربي"

ღرمضان قرب يلا نقرب | الموسم الخامس "مهاجر إلى ربي"
شاهد أكثر
شاهد أقل

رمضان قرب يلا نقرب | الموسم الخامس "مهاجر إلى ربي"

تقليص
هذا موضوع مثبت
X
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • رمضان قرب يلا نقرب | الموسم الخامس "مهاجر إلى ربي"




    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم
    كل عام انتم بخير بلغناالله وإياكم شهررمضان الكريم واعاننا على طاعته وحسن عبادته

    #رمضان_قرب_يلا_نقرب
    الموسم الخامس
    مهاجر إلى ربي

    في أوقات الإستضعاف والابتلاء ثبت رسول الله والصحابة معه على الإستمرار في العبادة وظهر ذلك جلًا في كثير من المواقف في مكة والمدينة
    ولم يردهم إيذاء المشركين عن ثبات قلوبهم في التوجه إلى الله وقوتهم في عبادته سبحانه فلم يقنطوا قط من رحمة الله لم يكفروا لم يرتدوا عن دينهم لم يوافقوا الكفار والمشركين على كفرهم على الرغم مما يحدث لهم.

    ونحن مقبلون على موسم مهم من مواسم الطاعة هذا العام هو رمضان نريد أن نعبد الله كما لم نعبه من قبل نريد أن نجتهد في العبادة عبادة المهاجر الى ربه هجرة الى الله مما نعيشه من الهرج لنثبت على ديننا
    يقول رسول الله " عبادة في الهرج كهجرة إلى "

    وفي هذه الإبتلاءات الشديدة في هذه الظروف الصعبة لن ينجيك إلا العبادة

    " وَلَقَدْ نَعْلَمُ أَنَّكَ يَضِيقُ صَدْرُكَ بِمَا يَقُولُونَ( 98 ) فَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ وَكُن مِّنَ السَّاجِدِينَ( 99 )وَاعْبُدْ رَبَّكَ حَتَّىٰ يَأْتِيَكَ الْيَقِينُ " سورة الحجر

    " فَاسْتَقِمْ كَمَا أُمِرْتَ وَمَن تَابَ مَعَكَ وَلَا تَطْغَوْا ۚ إِنَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ (113) وَلَا تَرْكَنُوا إِلَى الَّذِينَ ظَلَمُوا فَتَمَسَّكُمُ النَّارُ وَمَا لَكُم مِّن دُونِ اللَّهِ مِنْ أَوْلِيَاءَ ثُمَّ لَا تُنصَرُونَ (114) وَأَقِمِ الصَّلَاةَ طَرَفَيِ النَّهَارِ وَزُلَفًا مِّنَ اللَّيْلِ ۚ إِنَّ الْحَسَنَاتِ يُذْهِبْنَ السَّيِّئَاتِ ۚ ذَٰلِكَ ذِكْرَىٰ لِلذَّاكِرِينَ (115) وَاصْبِرْ فَإِنَّ اللَّهَ لَا يُضِيعُ أَجْرَ الْمُحْسِنِينَ " سورةهود

    من أجل ذلك كان رمضان قرب يلا نقرب الجزء الخامس
    مهاجر إلى ربي
    كيف نعبد الله عز وجل في ظل تلك الإبتلاءات
    نتعرف على مواقف من عبادة النبي صلى الله عليه وسلم وصحابته الكرام رضى الله عنهم في أحلك الظروف


    مع مجموعة مباركة من مشايخنا الأفاضل

    د.عبد الرحمن الصاوي / د. حازم شومان / الشيخ أحمد جلال / د.غريب رمضان / الشيخ محمد البسيوني / د. محمد علي يوسف / د.أحمد عبد المنعم / د.أحمد سيف / الشيخ علي قاسم/ د.خالد الحداد / الشيخ محمد سعد




    فتابعونا يومياً على شبكة الطريق إلى الله

    في الفترة من
    9 شعبان وحتى 19 شعبان 1440 هــ
    15 إبريل وحتى 25 إبريل 2019 مــ



    بث مباشر يوميًا الساعة 9 بتوقيت القاهرة
    على صفحة شبكة الطريق إلى الله

    https://www.facebook.com/Way2allahCom/

    وبث مباشر يوميًا الساعة 9 على غرفة الهداية الدعوية
    http://www.way2allah.com/chat_room.htm

    وإن وعد الله لقائم لكل السالكين في الطريق، وإنه ما من أحد يؤذى في سبيل الله، فيصبر ويستيقن إلا نصره الله في وجه الطغيان في النهاية، وتولى عنه المعركة حين يبذل ما في وسعه، ويخلي عاتقه، ويؤدي واجبه.
    سيد قطب رحمه الله

  • #2
    التعديل الأخير تم بواسطة أبوسلمى المصري; الساعة 14-04-2019, 05:08 PM.
    وإن وعد الله لقائم لكل السالكين في الطريق، وإنه ما من أحد يؤذى في سبيل الله، فيصبر ويستيقن إلا نصره الله في وجه الطغيان في النهاية، وتولى عنه المعركة حين يبذل ما في وسعه، ويخلي عاتقه، ويؤدي واجبه.
    سيد قطب رحمه الله

    تعليق


    • #3
      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
      ما شاء الله لا قوة إلا بالله

      في أوقات الإستضعاف والابتلاء ثبت رسول الله والصحابة معه على الإستمرار في العبادة وظهر ذلك جلًا في كثير من المواقف في مكة والمدينة
      ولم يردهم إيذاء المشركين عن ثبات قلوبهم في التوجه إلى الله وقوتهم في عبادته سبحانه فلم يقنطوا قط من رحمة الله لم يكفروا لم يرتدوا عن دينهم لم يوافقوا الكفار والمشركين على كفرهم على الرغم مما يحدث لهم.

      ونحن مقبلون على موسم مهم من مواسم الطاعة هذا العام هو رمضان نريد أن نعبد الله كما لم نعبه من قبل نريد أن نجتهد في العبادة عبادة المهاجر الى ربه هجرة الى الله مما نعيشه من الهرج لنثبت على ديننا
      يقول رسول الله " عبادة في الهرج كهجرة إلى "

      وفي هذه الإبتلاءات الشديدة في هذه الظروف الصعبة لن ينجيك إلا العبادة

      صدقتم نسأل الله الثبات، وجزاكم الله خيرا
      اللهم بلغنا جميعا رمضان ونسأله سبحانه أن يعيننا على طاعته وحسن عبادته
      قال ابن مسعود رضي الله عنه: "نحن قوم نتبع ولانبتدع ونقتدي ولا نبتدي ولن نضل ما إن تمسكنا بالأثر".
      قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله : " المحبوس من حُبس قلبه عن ربه والمأسور من أسره هواه "

      تعليق


      • #4
        نسأل الله أن يثبتنا على دينه ويشرح صدورنا للحق
        جزاكم الله خيرا


        تعليق


        • #5
          ما شاء الله
          ربنا يبارك
          جزاكم الله خيرًا.


          رحمــــةُ الله عليـــكِ أمـــي الغاليــــــــــــة

          اللهــم أعني علي حُسن بِــــر أبــي


          ومَا عِندَ اللهِ خيرٌ وأَبقَىَ.

          تعليق


          • #6
            ربنا يثبتنا ويهدينا ويسددنا ويبارك فى هذه الاعمال المباركه ويجعله فى ميزان حسناتكم جميعا اللهم امين

            تعليق


            • #7
              جزاكم الله خيرا
              واسأل الله أن يتقبل جهد كل من شارك في هذا العمل
              سبحانك اللهم وبحمدك ,,, سبحان الله العظيم
              اللهم ارحم أمي وارزقها الفردوس الأعلى من الجنة

              تعليق


              • #8
                السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
                جزاكم الله وبارك الله فيكم وفي شيوخنا الأفاضل
                بلغنا الله وأياكم شهر رمضان
                عامِل الناسَ بِـ جمالِ قَلّبك ، وطيبتِهِ ، ولا تَنتظر رداً جميلاً ، فَـ إن نَسوها لا تَحزن ، فَـ الله لَن ينساك

                تعليق


                • #9
                  السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
                  جزاكم الله خيرا
                  اللهم بلغنا رمضان


                  اللهم بارك لى فى اولادى وارزقنى برهم وأحسن لنا الختام وارزقنا الفردوس الأعلى

                  تعليق


                  • #10
                    اللهم بارك
                    اللهم لا تحرمنا من هذا الفضل كل عام
                    جزاكم الله كل خيـــــر

                    تعليق


                    • #11
                      جزاكم الله عنا خيرا


                      تعليق

                      يعمل...
                      X