إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

الحكمة من جعل الله نصيب الذكر مثل حظ الأنثيين

تقليص
هذا موضوع مثبت
X
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • الحكمة من جعل الله نصيب الذكر مثل حظ الأنثيين


    الحكمة من جعل الله نصيب الذكر مثل حظ الأنثيين
    لماذا يستحق الذكر مثل الأنثيين في الميراث؟


    الإجابــة

    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

    فإن الله عز وجل لا يشِّرع شيئاً إلا لحكمة ومصلحة وخير في الدنيا والآخرة (قُلْ فَلِلَّهِ الْحُجَّةُ الْبَالِغَةُ) [الأنعام:149] (لا يُسْأَلُ عَمَّا يَفْعَلُ وَهُمْ يُسْأَلُونَ) [الأنبياء:23].
    وقد تكفل سبحانه بقسمة المواريث في كتابه ولم يوكلها إلى نبيه صلى الله عليه وسلم، وما ذلك إلا لعظيم أمر المواريث.
    والحكمة من جعل حظ الذكر مثل حظ الأنثيين هي: أن الأنثى لا تحتاج إلى المال كما يحتاج إليه الرجل،فنفقتها قبل الزواج على أبيها، أو من تلزمه نفقتها، وبعد الزواج على زوجها، وإن عجز عن ذلك وجبت على أولادها، وهذا كله بخلاف الرجل، فتجب عليه نفقة غيره، كالأبناء والآباء والزوجات وغيرهم.
    والمسلم يسلِّم لشرع الله، ويقول: سمعنا وأطعنا، سواء علم الحكمة أو لم يعلم، إلا أن العلم بالحكمة يورث الطمأنينة.
    والله أعلم.

    اسلام ويب
    اللهم إن أمي و عمتي في ذمتك وحبل جوارك، فَقِهِم من فتنة القبر وعذاب النار، وأنت أهل الوفاء والحق، اللهم اغفر لهما وارحمهما، فإنك أنت الغفور الرحيم.

يعمل...
X