بنرات المنتدى
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 14
  1. #1

    مراقبة سابقة


    تاريخ التسجيل : Jun 2010
    رقم العضوية : 83228
    الجنس: أنثى
    المشاركات : 1,375
    التقييم : 1547
    نبض داعية غير متواجد حالياً

    سلسلة الآيات المتشابهات في القرءان الكريم سورة آل عمران



    سلسلة الآيات المتشابهات في القرءان الكريم
    سورة آل عمران مع نفسها

    {الآيات يسبقها رقمها}

    9- (
    إِنَّ اللَّهَ لا يُخْلِفُ الْمِيعَاد)
    تشبه:
    آل عمران – 194 (
    رَبَّنَا وَآَتِنَا مَا وَعَدْتَنَا عَلَى رُسُلِكَ وَلا تُخْزِنَا يَوْمَ الْقِيَامَةِ إِنَّكَ لا تُخْلِفُ الْمِيعَاد).

    10- (
    إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا لَنْ تُغْنِيَ عَنْهُمْ أَمْوَالُهُمْ وَلا أَوْلادُهُمْ مِنْ اللَّهِ شَيْئاً).
    تشبه:
    آل عمران – 116 (
    إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا لَنْ تُغْنِيَ عَنْهُمْ أَمْوَالُهُمْ وَلا أَوْلادُهُمْ مِنْ اللَّهِ شَيْئاً
    وَأُوْلَئِكَ أَصْحَابُ النَّارِ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ
    ).

    12- (
    وَبِئْسَ الْمِهَادُ).
    تشبه:
    آل عمران - 197 (
    مَتَاعٌ قَلِيلٌ ثُمَّ مَأْوَاهُمْ جَهَنَّمُ وَبِئْسَ الْمِهَادُ).

    18- (
    شَهِدَ اللَّهُ أَنَّهُ لا إِلَهَ إِلا هُوَ).
    تشبه:
    تكررت شهادة (
    لا إِلَهَ إِلا هُوَ) في نفس الآية.
    ملاحظة:
    الأولى شهادة و الثانية حكم بصحة ما شهد به الشهود فليست تكرارا.

    20 - (
    وَّإِن تَوَلَّوْاْ فَإِنَّمَا عَلَيْكَ الْبَلاَغُ).
    تشبه:
    آل عمران – 32 (
    ..... فَإِنْ تَوَلوا فَإِنَّ اللَّهَ لا يُحِبُّ الْكَافِرِينَ).
    آل عمران – 63 (
    فَإِنْ تَوَلَّوْا فَإِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ بِالْمُفْسِدِينَ).
    آل عمران – 64 (
    .....يَتَّخِذَ بَعْضُنَا بَعْضاً أَرْبَابًا مِّن دُونِ اللّهِ فَإِن تَوَلَّوْاْ فَقُولُواْ اشْهَدُواْ بِأَنَّا مُسْلِمُونَ).

    21- (
    إِنَّ الَّذِينَ يَكْفُرُونَ بِآيَاتِ اللَّهِ وَيَقْتُلُونَ النَّبِيِّينَ بِغَيْرِ حَقٍّ وَيَقْتُلُونَ الَّذِينَ يَأْمُرُونَ بِالْقِسْطِ مِنْ النَّاسِ فَبَشِّرْهُمْ بِعَذَابٍ أَلِيم).
    تشبه:
    آل عمران - 112 (
    وَضُرِبَتْ عَلَيْهِمْ الْمَسْكَنَةُ ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ كَانُوا يَكْفُرُونَ بِآيَاتِ اللَّهِ وَيَقْتُلُونَ الأَنبِيَاءَ بِغَيْرِ حَقٍّ ذَلِكَ بِمَاعَصَوْاوَكَانُوايَعْ تَدُونَ).

    21- (
    وَيَقْتُلُونَ النَّبِيِّينَ بِغَيْرِ حَقٍّ).
    تشبه:
    آل عمران – 112 (
    ..... ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ كَانُواْ يَكْفُرُونَ بِآيَاتِ اللّهِ وَيَقْتُلُونَ الأَنبِيَاء بِغَيْرِ حَقٍّ ذَلِكَ بِمَا عَصَوا وَّكَانُواْ يَعْتَدُونَ).

    28- (
    وَيُحَذِّرُكُمُ اللَّهُ نَفْسَهُ وَإِلَى اللَّهِ الْمَصِيرُ).
    تشبه:
    آل عمران – 30 (
    .....وَيُحَذِّرُكُمُ اللَّهُ نَفْسَهُ وَاللَّهُ رَءُوفٌ بِالْعِبَادِ).
    ملاحظة:
    في الآية الأولى وعيد (
    وَيُحَذِّرُكُمُ اللَّهُ نَفْسَهُ) أتبعه بوعيد آخر ( وَإِلَى اللَّهِ الْمَصِيرُ).
    وفي الآية الثانية وعيد أيضا وأتبعه بوعد (
    وَاللَّهُ رَءُوفٌ بِالْعِبَادِ).
    و قيل في الآية الثانية إن من رأفته سبحانه تحذيره ،
    فتكون الآية الثانية وعدين و الأولى وعيدين.

    32- (
    قُلْ أَطِيعُوا اللَّهَ وَالرَّسُولَ).
    تشبه:
    آل عمران – 132 (
    و أَطِيعُوا اللَّهَ وَالرَّسُولَ لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ).
    ملاحظة:
    - (
    أَطِيعُوا اللَّهَ وَالرَّسُولَ) وردت فقط في آل عمران في الآيتين.

    32- (
    فَإِنْ تَوَلوا فَإِنَّ اللَّهَ لا يُحِبُّ الْكَافِرِينَ).
    تشبه:
    آل عمران – 20 (
    .....فَإِنْ أَسْلَمُواْ فَقَدِ اهْتَدَواْ وَّإِن تَوَلَّوْاْ فَإِنَّمَا عَلَيْكَ الْبَلاَغُ وَاللّهُ بَصِيرٌ بِالْعِبَادِ).
    آل عمران – 63 (
    فَإِنْ تَوَلَّوْا فَإِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ بِالْمُفْسِدِينَ).
    آل عمران – 64 (
    .....يَتَّخِذَ بَعْضُنَا بَعْضاً أَرْبَابًا مِّن دُونِ اللّهِ فَإِن تَوَلَّوْاْ فَقُولُواْ اشْهَدُواْ بِأَنَّا مُسْلِمُونَ).

    52 – (
    فَلَمَّا أَحَسَّ عِيسَى مِنْهُمُ الْكُفْرَ قَالَ مَنْ أَنْصَارِي إِلَى اللَّهِ قَالَ الْحَوَارِيُّونَ نَحْنُ أَنْصَارُ اللَّهِ آَمَنَّا بِاللَّهِ وَاشْهَدْ بِأَنَّا مُسْلِمُونَ).
    تشبه:
    آل عمران – 64 (
    ...وَلا يَتَّخِذَ بَعْضُنَا بَعْضًا أَرْبَابًا مِنْ دُونِ اللَّهِ فَإِنْ تَوَلَّوْا فَقُولُوا اشْهَدُوا بِأَنَّا مُسْلِمُونَ)
    ملاحظة:
    (
    بِأَنَّا) في موضعي آل عمران استطراد لكلام الحواريين في الآية الأولى و كلام المسلمين في الثانية.

    64 - (
    قُلْ يَا أَهْلَ الْكِتَابِ).
    تشبه
    آل عمران - 65 (
    يا أَهْلَ الْكِتَابِ لِمَ تُحَاجُّونَ فِي إِبْرَاهِيمَ وَمَا أُنْزِلَتِ التَّوْرَاةُ وَالْإِنْجِيلُ إِلا مِنْ بَعْدِهِ أَفَلا تَعْقِلُونَ).
    آل عمران - 70 (
    يا أَهْلَ الْكِتَابِ لِمَ تَكْفُرُونَ بِآَيَاتِ اللَّهِ وَأَنْتُمْ تَشْهَدُونَ).
    آل عمران - 71 (
    يا أهْلَ الْكِتَابِ لِمَ تَلْبِسُونَ الْحَقَّ بِالْبَاطِلِ وَتَكْتُمُونَ الْحَقَّ وَأَنْتُمْ تَعْلَمُونَ).
    آل عمران - 98 (
    قُلْ يَا أَهْلَ الْكِتَابِ لِمَ تَكْفُرُونَ بِآيَاتِ اللَّهِ وَاللَّهُ شَهِيدٌ عَلَى مَا تَعْمَلُونَ).
    آل عمران - 99 (
    قُلْ يَا أَهْلَ الْكِتَابِ لِمَ تَصُدُّونَ عَن سَبِيلِ اللّهِ مَنْ آمَنَ تَبْغُونَهَا عِوَجًا .....).
    ملاحظة:
    نداءات أهل الكتاب ستة نداءات لأهل الكتاب في آل عمران،
    أربعة منها في ربع (
    فَلَمَّا أَحَسَّ عِيسَى).
    و نداءان في ربع (
    كُلُّ الطَّعَامِ كَانَ حِلًّا).

    66- (
    هَا أَنْتُمْ هَؤُلاءِ).
    تشبه:
    آل عمران - 119 (
    هَا أَنْتُمْ أُولاءِ تُحِبُّونَهُمْ وَلا يُحِبُّونَكُمْ .....).ِ
    ملاحظة:
    (
    هَا أَنْتُمْ أُولاءِ) الوحيدة في القرآن في موضع آل عمران – 119.

    86 – (
    كَيْفَ يَهْدِي اللَّهُ قَوْمًا كَفَرُوا بَعْدَ إِيمَانِهِمْ وَشَهِدُوا أَنَّ الرَّسُولَ حَقٌّ وَجَاءَهُمُ الْبَيِّنَاتُ وَاللَّهُ لا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ) .
    تشبه:
    آل عمران – 105 (
    وَلا تَكُونُوا كَالَّذِينَ تَفَرَّقُوا وَاخْتَلَفُوا مِنْ بَعْدِ مَا جَاءَهُمُ الْبَيِّنَاتُ وَأُولَئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ عَظِيمٌ) .
    ملاحظة:
    كثيرا ما يحدث خلط عند حفاظ القرآن بين خاتمتي الآيتين.
    الآية الأولى ذكرت قوما (
    كَفَرُوا بَعْدَ إِيمَانِهِمْ) فناسبها ( وَاللَّهُ لا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ) ،
    أما الآية 105 فذكرت قوما (
    تَفَرَّقُوا وَاخْتَلَفُوا مِنْ بَعْدِ مَا جَاءَهُمُ الْبَيِّنَاتُ) فناسبهم ( وَأُولَئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ عَظِيمٌ).
    و لاحظ أن (
    جَاءَهُمُ الْبَيِّنَاتُ) وردت فقط في آل عمران.
    ووردت (
    بَعْدِ مَا جَاءَتْهُمُ الْبَيِّنَاتُ) في البقرة-213، 253 و النساء-153.

    100- (
    يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا إِنْ تُطِيعُوا فَرِيقًا مِنَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ يَرُدُّوكُمْ بَعْدَ إِيمَانِكُمْ كَافِرِينَ).
    تشبه:
    آل عمران- 149 (
    يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا إِنْ تُطِيعُوا الَّذِينَ كَفَرُوا يَرُدُّوكُمْ عَلَى أَعْقَابِكُمْ فَتَنْقَلِبُوا خَاسِرِينَ).

    109- (
    ولِلَّهِ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ).
    تشبه:
    البقرة – 116 (
    وَقَالُواْ اتَّخَذَ اللّهُ وَلَدًا سُبْحَانَهُ بَل لَّهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ كُلٌّ لَّهُ قَانِتُونَ).
    البقرة – 255 (
    اللّهُ لاَ إِلَـهَ إِلاَّ هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ لاَ تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلاَ نَوْمٌ لَّهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الأَرْضِ .....).
    البقرة – 284 (
    لِّلَّهِ ما فِي السَّمَاواتِ وَمَا فِي الأَرْضِ وَإِن تُبْدُواْ مَا فِي أَنفُسِكُمْ أَوْ تُخْفُوهُ يُحَاسِبْكُم بِهِ اللّهُ .....).
    آل عمران - 129 (
    وَلِلَّهِ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ يَغْفِرُ لِمَنْ يَشَاءُ وَيُعَذِّبُ مَنْ يَشَاءُ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَحِيمٌ).

    122 – (
    وَعَلَى اللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ).
    تشبه:
    آل عمران - 160 (
    إِن يَنصُرْكُمُ اللّهُ فَلاَ غَالِبَ لَكُمْ وَإِن يَخْذُلْكُمْ فَمَن ذَا الَّذِي يَنصُرُكُم مِّن بَعْدِهِ وَعَلَى اللّهِ فَلْيَتَوَكِّلِ الْمُؤْمِنُونَ).

    124 – (
    إِذْ تَقُولُ لِلْمُؤْمِنِينَ أَلَنْ يَكْفِيَكُمْ أَنْ يُمِدَّكُمْ رَبُّكُمْ بِثَلاثَةِ آَلافٍ مِنَ الْمَلائِكَةِ مُنْزَلِينَ) .
    تشبه:
    آل عمران – 125 (
    بَلَى إِنْ تَصْبِرُوا وَتَتَّقُوا وَيَأْتُوكُمْ مِنْ فَوْرِهِمْ هَذَا يُمْدِدْكُمْ رَبُّكُمْ بِخَمْسَةِ آَلافٍ مِنَ الْمَلائِكَةِ مُسَوِّمِينَ) .

    129 - (
    وَلِلَّهِ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ).
    تشبه:
    آل عمران - 109 (
    وَلِلَّهِ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ وَإِلَى اللَّهِ تُرْجَعُ الْأُمُورُ).

    160- (
    وَعَلَى اللّهِ فَلْيَتَوَكِّلِ الْمُؤْمِنُونَ).
    تشبه:
    آل عمران - 122 (
    ..... وَاللَّهُ وَلِيُّهُمَا وَعَلَى اللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ) .

    161 – (
    ثُمَّ تُوَفَّى كُلُّ نَفْسٍ مَا كَسَبَتْ وَهُمْ لا يُظْلَمُونَ).
    تشبه:
    آل عمران – 25 (
    فَكَيْفَ إِذَا جَمَعْنَاهُمْ لِيَوْمٍ لا رَيْبَ فِيهِ وَوُفِّيَتْ كُلُّ نَفْسٍ مَا كَسَبَتْ وَهُمْ لا يُظْلَمُونَ).

    169- (
    وَلا تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتًا بَلْ أَحْيَاءٌ عِنْدَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ).
    تشبه:
    آل عمران - 178 (
    وَلا يَحْسَبَنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا أَنَّمَا نُمْلِي لَهُمْ خَيْرٌ لأَنْفُسِهِمْ إِنَّمَا نُمْلِي لَهُمْ لِيَزْدَادُوا إِثْماً وَلَهُمْ عَذَابٌ مُهِينٌ).
    آل عمران - 180 (
    وَلا يَحْسَبَنَّ الَّذِينَ يَبْخَلُونَ بِمَا آتَاهُمْ اللَّهُ مِنْ فَضْلِهِ هُوَ خَيْراً لَهُمْ بَلْ هُوَ شَرٌّ لَهُمْ .....).
    آل عمران - 188 (
    لا تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ يَفْرَحُونَ بِمَا أَتَوا وَيُحِبُّونَ أَنْ يُحْمَدُوا بِمَا لَمْ يَفْعَلُوا فَلا تَحْسَبَنَّهُمْ بِمَفَازَةٍ مِنْ الْعَذَابِ وَلَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ).
    ملاحظة:
    (
    وَلا تَحْسَبَنَّ) الوحيدة في القرآن في آل عمران – 169 بزيادة الواو مع ( لا تَحْسَبَنَّ).

    197 – (
    مَتَاعٌ قَلِيلٌ ثُمَّ مَأْوَاهُمْ جَهَنَّمُ وَبِئْسَ الْمِهَادُ).
    تشبه:
    آيات عديدة فيها (
    وَمَأْوَاهُمْ جَهَنَّمُ).
    ملاحظة:
    (
    ثُمَّ مَأْوَاهُمْ جَهَنَّمُ) الوحيدة في القرآن في آية آل عمران ، لأنه سبقها ( مَتَاعٌ قَلِيلٌ)
    والقليل يدل على التراخي و إن صغر وقل فناسبه أن يأتي بـ (
    ثُمَّ).

    يتبع والجزء الثاني
    متشابهات آل عمران مع باقي السور




  2. #2

    مراقبة سابقة


    تاريخ التسجيل : Jun 2010
    رقم العضوية : 83228
    الجنس: أنثى
    المشاركات : 1,375
    التقييم : 1547
    نبض داعية غير متواجد حالياً

    رد: سلسلة الآيات المتشابهات في القرءان الكريم سورة آل عمران


    سورة آل عمران مع باقي السور


    {الآيات يسبقها رقمها}
    1- (
    الم) تشبه:
    البقرة - 1، 2 (
    الم ، ذَلِكَ الْكِتَابُ لاَ رَيْبَ فِيهِ هُدًى لِّلْمُتَّقِينَ)
    العنكبوت - 1، 2 (
    الم ، أَحَسِبَ النَّاسُ أَنْ يُتْرَكُوا أَنْ يَقُولُوا آمَنَّا وَهُمْ لا يُفْتَنُونَ)
    الروم - 1، 2 (
    الم ، غُلِبَتْ الرُّومُ)
    لقمان - 1، 2 (
    الم ، تِلْكَ آيَاتُ الْكِتَابِ الْحَكِيمِ)
    السجدة - 1، 2 (
    الم ، تَنزِيلُ الْكِتَابِ لا رَيْبَ فِيهِ مِنْ رَبِّ الْعَالَمِينَ)
    ملاحظة:
    تكررت هذه الآية (
    الم) فى أوائل ست سور فهى من المتشابه لفظا ،
    و ذهب مقاتل بن حيان فى تفسير قوله تعالى (
    و أخر متشابهات)
    أنها هى هذه الحروف المقطعة الواقعة فى أوائل السور فهي أيضا من المتشابه لفظا و معنى.
    وزاد فى الأعراف صادا (
    المص) ، و فى الرعد راء ( المر).

    2- (
    اللَّهُ لا إِلَهَ إِلا هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ)
    تشبه:
    البقرة - 255 (
    اللَّهُ لا إِلَهَ إِلاَّ هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ لا تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلا نَوْمٌ لَهُ ....).
    النساء - 87 (
    اللَّهُ لا إِلَهَ إِلا هُوَ لَيَجْمَعَنَّكُمْ إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ لا رَيْبَ فِيهِ وَمَنْ أَصْدَقُ مِنَ اللَّهِ حَدِيثًا) .
    التوبة - 129 (
    فَإِنْ تَوَلَّوْا فَقُلْ حَسْبِيَ اللَّهُ لا إِلَهَ إِلا هُوَ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَهُوَ رَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيم)
    طه – 8 (
    اللَّهُ لا إِلَهَ إِلا هُوَ لَهُ الْأَسْمَاءُ الْحُسْنَى).
    طه - 98 (
    إِنَّمَا إِلَهُكُمُ اللَّهُ الَّذِي لا إِلَهَ إِلا هُوَ وَسِعَ كُلَّ شَيْءٍ عِلْمًا).
    القصص – 70 (
    وَهُوَ اللَّهُ لا إِلَهَ إِلا هُوَ لَهُ الْحَمْدُ فِي الْأُولَى وَالْآَخِرَةِ وَلَهُ الْحُكْمُ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ).
    النمل – 26 (
    اللَّهُ لا إِلَهَ إِلا هُوَ رَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ).
    الحشر - 22 (
    هُوَ اللَّهُ الَّذِي لا إِلَهَ إِلا هُوَ عَالِمُ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ هُوَ الرَّحْمَنُ الرَّحِيمُ).
    الحشر – 23 (
    هُوَ اللَّهُ الَّذِي لا إِلَهَ إِلا هُوَ الْمَلِكُ الْقُدُّوسُ السَّلامُ الْمُؤْمِنُ الْمُهَيْمِنُ الْعَزِيزُ ......).
    التغابن – 13 (
    اللَّهُ لا إِلَهَ إِلا هُوَ وَعَلَى اللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ).


    5- ( إِنَّ اللَّهَ لا يَخْفَى عَلَيْهِ شَيْءٌ فِي الْأَرْضِ وَلا فِي السَّمَاء) .
    تشبه:
    يونس – 61 (
    وَمَا يَعْزُبُ عَنْ رَبِّكَ مِنْ مِثْقَالِ ذَرَّةٍ فِي الْأَرْضِ وَلا فِي السَّمَاءِ ...) .
    إبراهيم - 38 (
    .. وَمَا يَخْفَى عَلَى اللَّهِ مِنْ شَيْءٍ فِي الْأَرْضِ وَلا فِي السَّمَاءِ).
    العنكبوت – 22 (
    وَمَا أَنْتُمْ بِمُعْجِزِينَ فِي الْأَرْضِ وَلا فِي السَّمَاءِ وَمَا لَكُمْ مِنْ دُونِ اللَّهِ مِنْ وَلِيٍّ وَلا نَصِيرٍ) .

    7- ( فَأَمَّا الَّذِينَ في قُلُوبِهِمْ زَيْغٌ).
    تشبه:
    آيات عديدة فيها (
    فِي قُلُوبِهِم مَّرَضٌ) في أكثر من عشر سور.
    ملاحظة:
    الموضع الوحيد فى القرآن (
    في قلوبهم زيغ) في آية آل عمران، و في سائر المواضع ( في قلوبهم مرض).

    7- ( وَمَا يَذَّكَّرُ إِلا أُولُو الْأَلْبَابِ).
    تشبه:
    البقرة – 26 (
    يُؤْتِي الْحِكْمَةَ مَنْ يَشَاءُ وَمَنْ يُؤْتَ الْحِكْمَةَ فَقَدْ أُوتِيَ خَيْرًا كَثِيرًا وَمَا يَذَّكَّرُ إِلا أُولُو الْأَلْبَابِ).
    الرعد – 19 (
    أَفَمَنْ يَعْلَمُ أَنَّمَا أُنْزِلَ إِلَيْكَ مِنْ رَبِّكَ الْحَقُّ كَمَنْ هُوَ أَعْمَى إِنَّمَا يَتَذَكَّرُ أُولُو الْأَلْبَابِ).
    إبراهيم – 52 (
    هَـذَا بَلاَغٌ لِّلنَّاسِ وَلِيُنذَرُواْ بِهِ وَلِيَعْلَمُواْ أَنَّمَا هُوَ إِلَـهٌ وَاحِدٌ وَلِيَذَّكَّرَ أُوْلُواْ الأَلْبَابِ).
    ص – 29 (
    كِتَابٌ أَنزَلْنَاهُ إِلَيْكَ مُبَارَكٌ لِّيَدَّبَّرُوا آيَاتِهِ وَلِيَتَذَكَّرَ أُوْلُوا الْأَلْبَابِ).
    الزمر – 9 (
    ..... قُلْ هَلْ يَسْتَوِي الَّذِينَ يَعْلَمُونَ وَالَّذِينَ لا يَعْلَمُونَ إِنَّمَا يَتَذَكَّرُ أُولُو الْأَلْبَابِ).
    ملاحظة:
    (
    يَذَّكَّرُ) مع ( أُولُو الْأَلْبَابِ) في البقرة و آل عمران و إبراهيم و في غيرها ( يَتَذَكَّرُ).

    9- ( إِنَّ اللَّهَ لا يُخْلِفُ الْمِيعَاد).َ
    تشبه:
    الزمر - 20 (
    لَكِنِ الَّذِينَ اتَّقَوْا رَبَّهُمْ لَهُمْ غُرَفٌ مِنْ فَوْقِهَا غُرَفٌ مَبْنِيَّةٌ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ وَعْدَ اللَّهِ لا يُخْلِفُ اللَّهُ الْمِيعَادَ).
    الرعد – 31 (
    .... وَلا يَزَالُ الَّذِينَ كَفَرُوا تُصِيبُهُمْ بِمَا صَنَعُوا قَارِعَةٌ أَوْ تَحُلُّ قَرِيبًا مِنْ دَارِهِمْ حَتَّى يَأْتِيَ وَعْدُ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ لا يُخْلِفُ الْمِيعَادَ).
    ملاحظة:
    في كل مواضع الإنذار و التحذير جاءت بحرف التوكيد (
    إِنَّ) ، و موضع البشارة الوحيد في الزمر خلا منها ( لا يُخْلِفُ اللَّهُ الْمِيعَادَ).


    10- ( إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا لَنْ تُغْنِيَ عَنْهُمْ أَمْوَالُهُمْ وَلا أَوْلادُهُمْ مِنْ اللَّهِ شَيْئاً).
    تشبه:
    التوبة – 55 (
    فَلاَ تُعْجِبْكَ أَمْوَالُهُمْ وَلاَ أَوْلاَدُهُمْ إِنَّمَا يُرِيدُ اللّهُ لِيُعَذِّبَهُم بِهَا فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا.....).
    التوبة – 85 (
    وَلاَ تُعْجِبْكَ أَمْوَالُهُمْ وَأَوْلاَدُهُمْ إِنَّمَا يُرِيدُ اللّهُ أَن يُعَذِّبَهُم بِهَا فِي الدُّنْيَا .....).
    المجادلة -17 (
    لَنْ تُغْنِيَ عَنْهُمْ أَمْوَالُهُمْ وَلا أَوْلادُهُمْ مِنَ اللَّهِ شَيْئًا أُولَئِكَ أَصْحَابُ النَّارِ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ).
    المنافقون – 9 (
    يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا لا تُلْهِكُمْ أَمْوَالُكُمْ وَلا أَوْلادُكُمْ عَنْ ذِكْرِ اللَّهِ .....).
    ملاحظة:
    الأولاد أهم من الأموال ، فقدم ذكر الأموال على سبيل التصعيد في الكلام فكأنه قيل : لن يغني عنهم من الله شيئ لا أموالهم و لا حتى أولادهم ، و كذا في سائر المعاني.


    11- ( كَدَأْبِ آَلِ فِرْعَوْنَ وَالَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ كَذَّبُوا بِآَيَاتِنَا فَأَخَذَهُمُ اللَّهُ بِذُنُوبِهِمْ).
    تشبه:
    الأنفال - 52 (
    كَدَأْبِ آلِ فِرْعَوْنَ وَالَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ كَفَرُوا بِآيَاتِ اللَّهِ فَأَخَذَهُمْ اللَّهُ بِذُنُوبِهِمْ إِنَّ اللَّهَ قَوِيٌّ شَدِيدُ الْعِقَابِ)
    الأنفال – 54 (
    كَدَأْبِ آلِ فِرْعَوْنَ وَالَّذِينَ مِن قَبْلِهِمْ كَذَّبُواْ بآيَاتِ رَبِّهِمْ فَأَهْلَكْنَاهُم بِذُنُوبِهِمْ وَأَغْرَقْنَا آلَ فِرْعَونَ وَكُلٌّ كَانُواْ ظَالِمِينَ)
    ملاحظة:
    و التشابه بين آيتي الأنفال ذكرت فيه أقوال عديدة لعل أقربها:
    أن الآية الأولى بينت عقوبتهم عند الموت و الثانية بينت عقوبتهم بعد الموت.
    أو أن الأولى بينت عقوبة لم يمكن الله أحدا من فعلها

    و الثانية عذاب مكن الله الناس من فعلها و هي الإهلاك و الإغراق.

    و قيل أن الأولى كدأب آل فرعون فيما فعلوا و الثانية كدأبهم فيما فعل بهم.



    11 – ( كَذَّبُوا بِآَيَاتِنَا فَأَخَذَهُمُ اللَّهُ بِذُنُوبِهِمْ وَاللَّهُ شَدِيدُ الْعِقَابِ).
    تشبه:
    الأنفال – 48 (
    .....إِنِّي أَرَى مَا لاَ تَرَوْنَ إِنِّيَ أَخَافُ اللّهَ وَاللّهُ شَدِيدُ الْعِقَابِ).
    ملاحظة:
    الآيات التي تختم بـ (
    شَدِيدُ الْعِقَابِ) عديدة أكثرها ينتهي بـ ( إِنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ) ما عدا :
    آيتي آل عمران و الأنفال انتهت بـ (
    وَاللَّهُ شَدِيدُ الْعِقَابِ).
    آية أخرى في الأنفال – 52 الوحيدة في القرآن انتهت بـ (
    إِنَّ اللّهَ قَوِيٌّ شَدِيدُ الْعِقَابِ).
    آية غافر – 22 الوحيدة في القرآن انتهت بـ (
    إِنَّهُ قَوِيٌّ شَدِيدُ الْعِقَابِ).
    آية الرعد – 6 الوحيدة في القرآن انتهت بـ (
    وَإِنَّ رَبَّكَ لَشَدِيدُ الْعِقَابِ).


    12- ( وَبِئْسَ الْمِهَادُ).
    تشبه:
    البقرة – 206 (
    وَإِذَا قِيلَ لَهُ اتَّقِ اللّهَ أَخَذَتْهُ الْعِزَّةُ بِالإِثْمِ فَحَسْبُهُ جَهَنَّمُ وَلَبِئْسَ الْمِهَادُ).
    الرعد – 18 (
    ..... أُوْلَئِكَ لَهُمْ سُوءُ الْحِسَابِ وَمَأْوَاهُمْ جَهَنَّمُ وَبِئْسَ الْمِهَادُ).
    إبراهيم - (
    29) ( جَهَنَّمَ يَصْلَوْنَهَا وَبِئْسَ الْقَرَارُ).
    ص – 56 (
    جَهَنَّمَ يَصْلَوْنَهَا فَبِئْسَ الْمِهَادُ).
    ص - 60 (
    قَالُوا بَلْ أَنتُمْ لَا مَرْحَبًا بِكُمْ أَنتُمْ قَدَّمْتُمُوهُ لَنَا فَبِئْسَ الْقَرَارُ).
    ملاحظة:
    (
    و لبئس المهاد) الوحيدة فى المصحف وردت فى البقرة ( 206).
    بئس بالفاء (
    فبئس) وردت فقط في سورة ص و جمعت المهاد و القرار.
    بالنسبة للمتشابهات (
    و بئس المصير ، فبئس المصير ، ولبئس المصير) ستأتي في مواضعها.


    13- ( إِنَّ فِي ذَلِكَ لَعِبْرَةً لِأُولِي الْأَبْصَارِ).
    تشبه:
    النور – 44 (
    يُقَلِّبُ اللَّهُ اللَّيْلَ وَالنَّهَارَ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَعِبْرَةً لِأُولِي الْأَبْصَارِ).
    ملاحظة:
    لا يوجد غير هاتين الآيتين ختمت بـ (
    إِنَّ فِي ذَلِكَ لَعِبْرَةً لِأُولِي الْأَبْصَارِ).


    19- ( إِلاَّ مِن بَعْدِ مَا جَاءهُمُ الْعِلْمُ بَغْيًا بَيْنَهُمْ).
    تشبه:
    يونس – 93 (
    .... فَمَا اخْتَلَفُواْ حَتَّى جَاءهُمُ الْعِلْمُ إِنَّ رَبَّكَ يَقْضِي بَيْنَهُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ فِيمَا كَانُواْ فِيهِ يَخْتَلِفُونَ).
    الشورى – 14 (
    وَمَا تَفَرَّقُوا إِلَّا مِن بَعْدِ مَا جَاءهُمُ الْعِلْمُ بَغْيًا بَيْنَهُمْ ..... ).
    الجاثية – 17 (
    ..... فَمَا اخْتَلَفُوا إِلَّا مِن بَعْدِ مَا جَاءهُمْ الْعِلْمُ بَغْيًا بَيْنَهُمْ إِنَّ رَبَّكَ يَقْضِي بَيْنَهُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ فِيمَا كَانُوا فِيهِ يَخْتَلِفُونَ).
    ملاحظة:
    الموضع الوحيد في القرآن (
    حتى جاءهم العلم) في يونس – 93
    و هي أيضا الموضع الوحيد الذي خلا من (
    بغيا بينهم).


    20 - ( وَّإِن تَوَلَّوْاْ فَإِنَّمَا عَلَيْكَ الْبَلاَغُ).
    تشبه:
    البقرة – 137 (
    ..... وَّإِن تَوَلَّوْاْ فَإِنَّمَا هُمْ فِي شِقَاقٍ فَسَيَكْفِيكَهُمُ اللّهُ وَهُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ).
    النساء – 89 (
    .....فَإِنْ تَوَلَّوْا فَخُذُوهُمْ وَاقْتُلُوهُمْ حَيْثُ وَجَدْتُمُوهُمْ وَلا تَتَّخِذُوا مِنْهُمْ وَلِيًّا وَلا نَصِيرًا).
    المائدة – 49 (
    ..... فَإِنْ تَوَلَّوْا فَاعْلَمْ أَنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ أَنْ يُصِيبَهُمْ بِبَعْضِ ذُنُوبِهِمْ وَإِنَّ كَثِيرًا مِنَ النَّاسِ لَفَاسِقُون).
    الأنفال - 40 (
    وَإِنْ تَوَلَّوْا فَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ مَوْلاكُمْ نِعْمَ الْمَوْلَى وَنِعْمَ النَّصِيرُ).
    التوبة – 129 (
    فَإِنْ تَوَلَّوْا فَقُلْ حَسْبِي اللَّهُ لا إِلَهَ إِلاَّ هُوَ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَهُوَ رَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ).
    ٍهود – 3 (
    ..... وَيُؤْتِ كُلَّ ذِي فَضْلٍ فَضْلَهُ وَإِنْ تَوَلَّوْا فَإِنِّي أَخَافُ عَلَيْكُمْ عَذَابَ يَوْمٍ كَبِير).
    هود – 57 (
    فَإِنْ تَوَلَّوْا فَقَدْ أَبْلَغْتُكُمْ مَا أُرْسِلْتُ بِهِ إِلَيْكُمْ وَيَسْتَخْلِفُ رَبِّي قَوْماً غَيْرَكُمْ.....).
    النحل – 82 (
    فَإِنْ تَوَلَّوْا فَإِنَّمَا عَلَيْكَ الْبَلاغُ الْمُبِينُ).
    الأنبياء – 109 (
    فَإِنْ تَوَلَّوْا فَقُلْ آذَنْتُكُمْ عَلَى سَوَاءٍ وَإِنْ أَدْرِي أَقَرِيبٌ أَمْ بَعِيدٌ مَا تُوعَدُونَ).
    النور – 54 (
    قُلْ أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ فَإِن تَوَلَّوا فَإِنَّمَا عَلَيْهِ مَا حُمِّلَ وَعَلَيْكُم مَّا حُمِّلْتُمْ .....).
    ملاحظة:
    جاء الشرط (
    وَّإِن تَوَلَّوْاْ) فقط في ثلاثة مواضع، في البقرة والأنفال و هود - 3 ، و خلاف ذلك فجميع الآيات بالشرط ( فَإِن تَوَلَّوا).


    21- ( إِنَّ الَّذِينَ يَكْفُرُونَ بِآيَاتِ اللَّهِ وَيَقْتُلُونَ النَّبِيِّينَ بِغَيْرِ حَقٍّ وَيَقْتُلُونَ الَّذِينَ يَأْمُرُونَ بِالْقِسْطِ مِنْ النَّاسِ فَبَشِّرْهُمْ بِعَذَابٍ أَلِيم).
    تشبه:
    البقرة - 61 (
    وَضُرِبَتْ عَلَيْهِمْ الذِّلَّةُ وَالْمَسْكَنَةُ وَبَاءُوا بِغَضَبٍ مِنْ اللَّهِ ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ كَانُوا يَكْفُرُونَ بِآيَاتِ اللَّهِ وَيَقْتُلُونَ النَّبِيِّينَ بِغَيْرِ الْحَقِّ ذَلِكَ بِمَا عَصَوْا وَكَانُوا يَعْتَدُونَ).


    21- ( فَبَشِّرْهُمْ بِعَذَابٍ أَلِيمٍ) .
    تشبه:
    التوبة – 34 (
    وَالَّذِينَ يَكْنِزُونَ الذَّهَبَ وَالْفِضَّةَ وَلاَ يُنفِقُونَهَا فِي سَبِيلِ اللّهِ فَبَشِّرْهُم بِعَذَابٍ أَلِيمٍ).
    الانشقاق – 24 (
    فَبَشِّرْهُمْ بِعَذَابٍ أَلِيمٍ).


    21- ( وَيَقْتُلُونَ النَّبِيِّينَ بِغَيْرِ حَقٍّ).
    تشبه:
    البقرة – 61 (
    ..... ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ كَانُواْ يَكْفُرُونَ بِآيَاتِ اللَّهِ وَيَقْتُلُونَ النَّبِيِّينَ بِغَيْرِ الْحَقِّ ذَلِكَ بِمَا عَصَواْ وَّكَانُواْ يَعْتَدُونَ).
    ملاحظة:
    في مثل هذه الآيات وردت (
    الحق) فقط في موضع البقرة ( 61) و وردت ( الأنبياء) فقط في موضع آل عمران الثاني ( 112).


    22- ( أُولَئِكَ الَّذِينَ حَبِطَتْ أَعْمَالُهُمْ فِي الدُّنْيَا وَالْآَخِرَةِ).
    تشبه:
    البقرة – 47 (
    وَمَنْ يَرْتَدِدْ مِنْكُمْ عَنْ دِينِهِ فَيَمُتْ وَهُوَ كَافِرٌ فَأُولَئِكَ حَبِطَتْ أَعْمَالُهُمْ فِي الدُّنْيَا وَالْآَخِرَةِ وَأُولَئِكَ أَصْحَابُ النَّارِ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ).
    المائدة – 53 (
    وَيَقُولُ الَّذِينَ آَمَنُوا أَهَؤُلاءِ الَّذِينَ أَقْسَمُوا بِاللَّهِ جَهْدَ أَيْمَانِهِمْ إِنَّهُمْ لَمَعَكُمْ حَبِطَتْ أَعْمَالُهُمْ فَأَصْبَحُوا خَاسِرِينَ).
    الأعراف – 147 (
    وَالَّذِينَ كَذَّبُوا بِآَيَاتِنَا وَلِقَاءِ الْآَخِرَةِ حَبِطَتْ أَعْمَالُهُمْ هَلْ يُجْزَوْنَ إِلا مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ).
    التوبة - 69 (
    ..... وَخُضْتُمْ كَالَّذِي خَاضُوا أُولَئِكَ حَبِطَتْ أَعْمَالُهُمْ فِي الدُّنْيَا وَالْآَخِرَةِ وَأُولَئِكَ هُمُ الْخَاسِرُونَ).
    الكهف – 105 (
    أُولَئِكَ الَّذِينَ كَفَرُوا بِآَيَاتِ رَبِّهِمْ وَلِقَائِهِ فَحَبِطَتْ أَعْمَالُهُمْ فَلا نُقِيمُ لَهُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَزْنًا).
    ملاحظة:
    (
    الذين حبطت) في آل عمران هي الموضع الوحيد فى القرآن.


    23 - ( أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ أُوتُوا نَصِيبًا مِنَ الْكِتَابِ يُدْعَوْنَ إِلَى كِتَابِ اللَّهِ لِيَحْكُمَ بَيْنَهُمْ ثُمَّ يَتَوَلَّى فَرِيقٌ مِنْهُمْ وَهُمْ مُعْرِضُونَ).
    تشبه:
    النساء - 44 (
    أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ أُوتُوا نَصِيباً مِنْ الْكِتَابِ يَشْتَرُونَ الضَّلالَةَ وَيُرِيدُونَ أَنْ تَضِلُّوا السَّبِيلَ).
    النساء - 51 (
    أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ أُوتُوا نَصِيباً مِنْ الْكِتَابِ يُؤْمِنُونَ بِالْجِبْتِ وَالطَّاغُوتِ .....).


    24- ( ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ قَالُواْ لَن تَمَسَّنَا النَّارُ إِلاَّ أَيَّامًا مَّعْدُودَاتٍ).
    تشبه:
    البقرة – 80 (
    وَقَالُواْ لَن تَمَسَّنَا النَّارُ إِلاَّ أَيَّاماً مَّعْدُودَةً قُلْ أَتَّخَذْتُمْ عِندَ اللّهِ عَهْدًا .....).
    ملاحظة:
    زيدت كلمة (
    معدودة) إلى ( معدودات) في آية آل عمران لأنها المتأخرة في ترتيب المصحف على حسب القاعدة المطردة.


    25- ( وَوُفِّيَتْ كُلُّ نَفْسٍ مَّا كَسَبَتْ وَهُمْ لاَ يُظْلَمُونَ).
    تشبه:
    البقرة – 281 (
    وَاتَّقُوا يَوْمًا تُرْجَعُونَ فِيهِ إِلَى اللَّهِ ثُمَّ تُوَفَّى كُلُّ نَفْسٍ مَا كَسَبَتْ وَهُمْ لا يُظْلَمُونَ).
    النحل – 111 (
    يَوْمَ تَأْتِي كُلُّ نَفْسٍ تُجَادِلُ عَنْ نَفْسِهَا وَتُوَفَّى كُلُّ نَفْسٍ مَا عَمِلَتْ وَهُمْ لا يُظْلَمُونَ).
    الزمر – 70 (
    وَوُفِّيَتْ كُلُّ نَفْسٍ مَا عَمِلَتْ وَهُوَ أَعْلَمُ بِمَا يَفْعَلُونَ).
    غافر – 17 (
    الْيَوْمَ تُجْزَى كُلُّ نَفْسٍ بِمَا كَسَبَتْ لا ظُلْمَ الْيَوْمَ إِنَّ اللَّهَ سَرِيعُ الْحِسَابِ).
    الجاثية – 22 (
    وَخَلَقَ اللَّهُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ بِالْحَقِّ وَلِتُجْزَى كُلُّ نَفْسٍ بِمَا كَسَبَتْ وَهُمْ لا يُظْلَمُونَ).
    ملاحظة:
    كل هذه الآيات فيها (
    كُلَّ نَفْسٍ مَا كَسَبَتْ) إلا موضعي النحل و الزمر ( مَا عَمِلَتْ)
    وزاد الباء في موضعي الحواميم : غافر و الجاثية (
    بِمَا كَسَبَتْ).


    26- ( إِنَّكَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِير).
    تشبه:
    التحريم – 8 (
    ..... يَقُولُونَ رَبَّنَا أَتْمِمْ لَنَا نُورَنَا وَاغْفِرْ لَنَا إِنَّكَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ).

    28- ( لا يَتَّخِذْ الْمُؤْمِنُونَ الْكَافِرِينَ أَوْلِيَاءَ مِنْ دُونِ الْمُؤْمِنِينَ).
    تشبه:
    النساء – 139 (
    الَّذِينَ يَتَّخِذُونَ الْكَافِرِينَ أَوْلِيَاءَ مِنْ دُونِ الْمُؤْمِنِينَ أَيَبْتَغُونَ عِنْدَهُمْ الْعِزَّةَ فَإِنَّ الْعِزَّةَ لِلَّهِ جَمِيعاً).
    النساء – 144 (
    يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لا تَتَّخِذُوا الْكَافِرِينَ أَوْلِيَاءَ مِنْ دُونِ الْمُؤْمِنِينَ أَتُرِيدُونَ أَنْ تَجْعَلُوا لِلَّهِ عَلَيْكُمْ سُلْطَاناً مُبِيناً).

    28- ( وَإِلَى اللَّهِ الْمَصِيرُ).
    تشبه:
    المائدة - 18 (
    ..... وَلِلّهِ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَإِلَيْهِ الْمَصِيرُ).
    النور - 42 (
    وَلِلَّهِ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَإِلَى اللَّهِ الْمَصِيرُ).
    فاطر- 18 (
    ..... وَمَن تَزَكَّى فَإِنَّمَا يَتَزَكَّى لِنَفْسِهِ وَإِلَى اللَّهِ الْمَصِيرُ).
    الشورى – 15 (
    ..... لَنَا أَعْمَالُنَا وَلَكُمْ أَعْمَالُكُمْ لَا حُجَّةَ بَيْنَنَا وَبَيْنَكُمُ اللَّهُ يَجْمَعُ بَيْنَنَا وَإِلَيْهِ الْمَصِيرُ).
    التغابن – 3 (
    خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ بِالْحَقِّ وَصَوَّرَكُمْ فَأَحْسَنَ صُوَرَكُمْ وَإِلَيْهِ الْمَصِيرُ )




  3. #3

    مراقبة سابقة


    تاريخ التسجيل : Jun 2010
    رقم العضوية : 83228
    الجنس: أنثى
    المشاركات : 1,375
    التقييم : 1547
    نبض داعية غير متواجد حالياً

    رد: سلسلة الآيات المتشابهات في القرءان الكريم سورة آل عمران



    29- (
    وَيَعْلَمُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ).
    تشبه:
    المائدة - 97 (
    ..... ذَلِكَ لِتَعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ يَعْلَمُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ وَأَنَّ اللَّهَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ).
    الحج - 70 (
    أَلَمْ تَعْلَمْ أَنَّ اللَّهَ يَعْلَمُ مَا فِي السَّمَاءِ وَالْأَرْضِ إِنَّ ذَلِكَ فِي كِتَابٍ إِنَّ ذَلِكَ عَلَى اللَّهِ يَسِيرٌ)
    العنكبوت – 52 (
    قُلْ كَفَى بِاللَّهِ بَيْنِي وَبَيْنَكُمْ شَهِيدًا يَعْلَمُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَالَّذِينَ آمَنُوا بِالْبَاطِلِ وَكَفَرُوا بِاللَّهِ أُوْلَئِكَ هُمُ الْخَاسِرُونَ).
    الحجرات – 16 (
    قُلْ أَتُعَلِّمُونَ اللَّهَ بِدِينِكُمْ وَاللَّهُ يَعْلَمُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ وَاللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ).
    التغابن – 4 (
    يَعْلَمُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَيَعْلَمُ مَا تُسِرُّونَ وَمَا تُعْلِنُونَ وَاللَّهُ عَلِيمٌ بِذَاتِ الصُّدُورِ).
    ملاحظة:
    (
    يعلم ما في السماوات و الأرض) وردت فقط في العنكبوت و التغابن.

    30- ( وَاللَّهُ رَءُوفٌ بِالْعِبَادِ).
    تشبه:
    البقرة – 207 (
    وَمِنَ النَّاسِ مَنْ يَشْرِي نَفْسَهُ ابْتِغَاءَ مَرْضَاةِ اللَّهِ وَاللَّهُ رَءُوفٌ بِالْعِبَادِ).
    ملاحظة:
    (
    الله رءوف بالعباد) في هذين الموضعين فقط ،
    و في سائر المواضع (
    الله بصير بالعباد) مرتان في آل عمران - 15 و 20
    و في غافر – 44.



    31 – ( فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللَّهُ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَحِيمٌ) .
    تشبه:
    إبراهيم – 10 (
    يَدْعُوكُمْ لِيَغْفِرَ لَكُمْ مِنْ ذُنُوبِكُمْ وَيُؤَخِّرَكُمْ إِلَى أَجَلٍ مُسَمًّى) .
    الأحزاب – 71 (
    يُصْلِحْ لَكُمْ أَعْمَالَكُمْ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ ....) .
    الأحقاف - 31 (
    يَا قَوْمَنَا أَجِيبُوا دَاعِيَ اللَّهِ وَآَمِنُوا بِهِ يَغْفِرْ لَكُمْ مِنْ ذُنُوبِكُمْ وَيُجِرْكُمْ مِنْ عَذَابٍ أَلِيمٍ).
    الصف – 12 (
    يَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَيُدْخِلْكُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ ....) .
    ملاحظة:
    عندما يكون الخطاب من الله تعالى فيكون معه (
    يغفر لكم ذنوبكم) أي : جميع ذنوبكم. و عندما يكون الخطاب من الرسل لأقوامهم ( يغفر لكم من ذنوبكم) أي: بعض ذنوبكم.


    32- ( قُلْ أَطِيعُوا اللَّهَ وَالرَّسُولَ).
    تشبه:
    النساء – 59 (
    يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ وَأُولِي الْأَمْرِ مِنْكُمْ .....).
    المائدة -92 (
    وَأَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ وَاحْذَرُوا فَإِنْ تَوَلَّيْتُمْ فَاعْلَمُوا أَنَّمَا عَلَى رَسُولِنَا الْبَلاغُ الْمُبِينُ).
    الأنفال – 1 (
    .....فَاتَّقُواْ اللّهَ وَأَصْلِحُواْ ذَاتَ بِيْنِكُمْ وَأَطِيعُواْ اللّهَ وَرَسُولَهُ إِن كُنتُم مُّؤْمِنِينَ).
    الأنفال – 20 (
    يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ أَطِيعُواْ اللّهَ وَرَسُولَهُ وَلاَ تَوَلَّوْا عَنْهُ وَأَنتُمْ تَسْمَعُونَ).
    الأنفال – 46 (
    وَأَطِيعُواْ اللّهَ وَرَسُولَهُ وَلاَ تَنَازَعُواْ فَتَفْشَلُواْ وَتَذْهَبَ رِيحُكُمْ .....).
    النور – 54 (
    قُلْ أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ فَإِنْ تَوَلَّوا فَإِنَّمَا عَلَيْهِ مَا حُمِّلَ وَعَلَيْكُمْ مَا حُمِّلْتُمْ وَإِنْ تُطِيعُوهُ تَهْتَدُوا وَمَا عَلَى الرَّسُولِ إِلاَّ الْبَلاغُ الْمُبِينُ).
    محمد – 33 (
    يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ وَلا تُبْطِلُوا أَعْمَالَكُمْ).
    المجادلة – 13 (
    .....فَأَقِيمُوا الصَّلَاةَ وَآتُوا الزَّكَاةَ وَأَطِيعُوا اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَاللَّهُ خَبِيرٌ بِمَا تَعْمَلُونَ).
    التغابن – 12 (
    وَأَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ فَإِنْ تَوَلَّيْتُمْ فَإِنَّمَا عَلَى رَسُولِنَا الْبَلاغُ الْمُبِينُ).
    ملاحظة:
    - (
    أَطِيعُوا اللَّهَ وَالرَّسُولَ) وردت فقط في آل عمران في الآيتين.
    - جميع ما جاء في الأنفال (
    وَأَطِيعُواْ اللّهَ وَرَسُولَهُ) في المواضع الثلاثة،
    و كذا في آية المجادلة.
    - في سائر المواضع (
    أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ).

    32- ( فَإِنْ تَوَلوا فَإِنَّ اللَّهَ لا يُحِبُّ الْكَافِرِينَ).
    تشبه:
    البقرة – 137 (
    ..... وَّإِن تَوَلَّوْاْ فَإِنَّمَا هُمْ فِي شِقَاقٍ فَسَيَكْفِيكَهُمُ اللّهُ وَهُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ).
    النساء – 89 (
    .....فَإِنْ تَوَلَّوْا فَخُذُوهُمْ وَاقْتُلُوهُمْ حَيْثُ وَجَدْتُمُوهُمْ وَلا تَتَّخِذُوا مِنْهُمْ وَلِيًّا وَلا نَصِيرًا).
    المائدة – 49 (
    ..... فَإِنْ تَوَلَّوْا فَاعْلَمْ أَنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ أَنْ يُصِيبَهُمْ بِبَعْضِ ذُنُوبِهِمْ وَإِنَّ كَثِيرًا مِنَ النَّاسِ لَفَاسِقُون).
    الأنفال - 40 (
    وَإِنْ تَوَلَّوْا فَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ مَوْلاكُمْ نِعْمَ الْمَوْلَى وَنِعْمَ النَّصِيرُ).
    التوبة – 129 (
    فَإِنْ تَوَلَّوْا فَقُلْ حَسْبِي اللَّهُ لا إِلَهَ إِلاَّ هُوَ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَهُوَ رَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ).
    ٍهود – 3 (
    ..... وَيُؤْتِ كُلَّ ذِي فَضْلٍ فَضْلَهُ وَإِنْ تَوَلَّوْا فَإِنِّي أَخَافُ عَلَيْكُمْ عَذَابَ يَوْمٍ كَبِير).
    هود – 57 (
    فَإِنْ تَوَلَّوْا فَقَدْ أَبْلَغْتُكُمْ مَا أُرْسِلْتُ بِهِ إِلَيْكُمْ وَيَسْتَخْلِفُ رَبِّي قَوْماً غَيْرَكُمْ.....).
    النحل – 82 (
    فَإِنْ تَوَلَّوْا فَإِنَّمَا عَلَيْكَ الْبَلاغُ الْمُبِينُ).
    الأنبياء – 109 (
    فَإِنْ تَوَلَّوْا فَقُلْ آذَنْتُكُمْ عَلَى سَوَاءٍ وَإِنْ أَدْرِي أَقَرِيبٌ أَمْ بَعِيدٌ مَا تُوعَدُونَ).
    النور – 54 (
    قُلْ أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ فَإِن تَوَلَّوا فَإِنَّمَا عَلَيْهِ مَا حُمِّلَ وَعَلَيْكُم مَّا حُمِّلْتُمْ .....).
    ملاحظة:
    جاء الشرط (
    وَّإِن تَوَلَّوْاْ) فقط في ثلاثة مواضع، في البقرة والأنفال و هود-3،
    و خلاف ذلك فجميع الآيات بالشرط (
    فَإِن تَوَلَّوا).


    40- ( قَالَ رَبِّ أَنَّى يَكُونُ لِي غُلامٌ وَقَدْ بَلَغَنِيَ الْكِبَرُ وَامْرَأَتِي عَاقِرٌ).
    تشبه:
    مريم – 8 (
    قَالَ رَبِّ أَنَّى يَكُونُ لِي غُلامٌ وَكَانَتْ امْرَأَتِي عَاقِراً وَقَدْ بَلَغْتُ مِنْ الْكِبَرِ عِتِيّاً).
    ملاحظة:
    الطبيعي أن ينظر المرء لعلة نفسه أولا لذلك قدم ذكر الكبر أولا في آية آل عمران.
    وقدم ذكر المرأة و أخر الكبر في آية مريم لأنه كان تقدم ذكر الكبر فيها قبل ذلك
    (
    قَالَ رَبِّ إِنِّي وَهَنَ الْعَظْمُ مِنِّي وَاشْتَعَلَ الرَّأْسُ شَيْبًا).
    41 – (
    قَالَ آَيَتُكَ أَلا تُكَلِّمَ النَّاسَ ثَلاثَةَ أَيَّامٍ إِلا رَمْزًا).
    مريم – 10 (
    قَالَ رَبِّ اجْعَلْ لِي آَيَةً قَالَ آَيَتُكَ أَلا تُكَلِّمَ النَّاسَ ثَلاثَ لَيَالٍ سَوِيًّا) .
    ملاحظة:
    ذكره في آل عمران ثلاثة أيام، وذكر في سورة مريم ثلاث لَيَالٍ فدل مجموع الآيتين على أن تلك الآية كانت حاصلة في الأيام الثلاثة مع لياليها.


    44- ( ذَلِكَ مِنْ أَنبَاء الْغَيْبِ نُوحِيهِ إِلَيكَ)
    تشبه:
    هود - 49 (
    تِلْكَ مِنْ أَنبَاء الْغَيْبِ نُوحِيهَا إِلَيْكَ مَا كُنتَ تَعْلَمُهَا أَنتَ وَلاَ قَوْمُكَ مِن قَبْلِ هَذَا فَاصْبِرْ إِنَّ الْعَاقِبَةَ لِلْمُتَّقِينَ).
    يوسف - 102 (
    ذَلِكَ مِنْ أَنبَاء الْغَيْبِ نُوحِيهِ إِلَيْكَ وَمَا كُنتَ لَدَيْهِمْ إِذْ أَجْمَعُواْ أَمْرَهُمْ وَهُمْ يَمْكُرُونَ).
    ملاحظة:
    الوحيدة في القرآن (
    تِلْكَ مِنْ أَنبَاء الْغَيْبِ) في موضع هود.


    47 – ( قَالَتْ رَبِّ أَنَّى يَكُونُ لِي وَلَدٌ)
    تشبه:
    مريم – 20 (
    قَالَتْ أَنَّى يَكُونُ لِي غُلامٌ .....) .
    ملاحظة:
    في آية آل عمران قال (
    وَلَدٌ) لأنه تقدم فيها ذكر المسيح و هو ولدها ،
    و أما في مريم قال (
    غُلامٌ) لأن الملك قال لها ( لِأَهَبَ لَكِ غُلامًا زَكِيًّا).


    49- ( فَأَنْفُخُ فِيهِ فَيَكُونُ طَيْرًا بِإِذْنِ اللَّهِ).
    تشبه:
    المائدة – 110 (
    .....فَتَنْفُخُ فِيهَا فَتَكُونُ طَيْرًا بِإِذْنِي .....).

    49- (
    إِنَّ فِي ذَلِكَ لايَةً لَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ)
    تشبه:
    البقرة - 248 (
    .. وَبَقِيَّةٌ مِمَّا تَرَكَ آَلُ مُوسَى وَآَلُ هَارُونَ تَحْمِلُهُ الْمَلائِكَةُ إِنَّ فِي ذَلِكَ لايَةً لَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ).
    الأنعام - 99 (
    ... انْظُرُوا إِلَى ثَمَرِهِ إِذَا أَثْمَرَ وَيَنْعِهِ إِنَّ فِي ذَلِكُمْ لايَاتٍ لِقَوْمٍ يُؤْمِنُونَ).
    الحجر - 77 (
    إِنَّ فِي ذَلِكَ لايَةً لِلْمُؤْمِنِينَ).
    العنكبوت - 44 (
    خَلَقَ اللَّهُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ بِالْحَقِّ إِنَّ فِي ذَلِكَ لايَةً لِلْمُؤْمِنِينَ).
    النمل - 86 (
    أَلَمْ يَرَوْا أَنَّا جَعَلْنَا اللَّيْلَ لِيَسْكُنُوا فِيهِ وَالنَّهَارَ مُبْصِرًا إِنَّ فِي ذَلِكَ لايَاتٍ لِقَوْمٍ يُؤْمِنُونَ).
    الروم - 37 (
    أَوَلَمْ يَرَوْا أَنَّ اللَّهَ يَبْسُطُ الرِّزْقَ لِمَنْ يَشَاءُ وَيَقْدِرُ إِنَّ فِي ذَلِكَ لايَاتٍ لِقَوْمٍ يُؤْمِنُونَ).
    الزمر- 52 (
    أَوَلَمْ يَعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ يَبْسُطُ الرِّزْقَ لِمَنْ يَشَاءُ وَيَقْدِرُ إِنَّ فِي ذَلِكَ لايَاتٍ لِقَوْمٍ يُؤْمِنُونَ).


    51– ( إِنَّ اللَّهَ رَبِّي وَرَبُّكُمْ فَاعْبُدُوهُ)
    تشبه:
    مريم - 36 (
    وَإِنَّ اللَّهَ رَبِّي وَرَبُّكُمْ فَاعْبُدُوهُ هَذَا صِرَاطٌ مُسْتَقِيمٌ).
    الزخرف – 64 (
    إِنَّ اللَّهَ هُوَ رَبِّي وَرَبُّكُمْ فَاعْبُدُوه ُ هَذَا صِرَاطٌ مُسْتَقِيمٌ).
    ملاحظة:
    في موضعي آل عمران و مريم جاء قوله (
    إِنَّ اللَّهَ رَبِّي وَرَبُّكُمْ) بعد آيات عديدة في قصة عيسى عليه السلام و أمه ،
    و لكن في موضع الزخرف كان هذا القول ابتداء الكلام منه فحسن التأكيد بقوله (
    هُوَ)
    ليصير المبتدأ مقصورا على الخبر و هو إثبات الربوبية و نفي الأبوة.



    52 – ( فَلَمَّا أَحَسَّ عِيسَى مِنْهُمُ الْكُفْرَ قَالَ مَنْ أَنْصَارِي إِلَى اللَّهِ قَالَ الْحَوَارِيُّونَ نَحْنُ أَنْصَارُ اللَّهِ آَمَنَّا بِاللَّهِ وَاشْهَدْ بِأَنَّا مُسْلِمُونَ).
    تشبه:
    المائدة – 111 (
    وَإِذْ أَوْحَيْتُ إِلَى الْحَوَارِيِّينَ أَنْ آَمِنُوا بِي وَبِرَسُولِي قَالُوا آَمَنَّا وَاشْهَدْ بِأَنَّنَا مُسْلِمُونَ) .
    ملاحظة:
    آية المائدة أول كلام الحواريين فجاء على الأصل (
    بِأَنَّنَا).

    54- (
    وَمَكَرُوا وَمَكَرَ اللَّهُ).
    تشبه:
    الأنفال - 30 (
    وَإِذْ يَمْكُرُ بِكَ الَّذِينَ كَفَرُوا لِيُثْبِتُوكَ أَوْ يَقْتُلُوكَ أَوْ يُخْرِجُوكَ وَيَمْكُرُونَ وَيَمْكُرُ اللَّهُ وَاللَّهُ خَيْرُ الْمَاكِرِينَ).
    النمل - 50 (
    وَمَكَرُوا مَكْرًا وَمَكَرْنَا مَكْرًا وَهُمْ لا يَشْعُرُون).
    نوح - 22 (
    وَمَكَرُوا مَكْرًا كُبَّارًا).

    57- ( وَأَمَّا الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ).
    تشبه:
    النساء - 173 (
    فَأَمَّا الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ فَيُوَفِّيهِمْ أُجُورَهُمْ وَيَزِيدُهُمْ مِنْ فَضْلِهِ وَأَمَّا الَّذِينَ اسْتَنكَفُوا وَاسْتَكْبَرُوا فَيُعَذِّبُهُمْ عَذَاباً أَلِيماً وَلا يَجِدُونَ لَهُمْ مِنْ دُونِ اللَّهِ وَلِيّاً وَلا نَصِيرا).ً
    الروم - 15 (
    فَأَمَّا الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ فَهُمْ فِي رَوْضَةٍ يُحْبَرُونَ).
    الجاثية - 30 (
    فَأَمَّا الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ فَيُدْخِلُهُمْ رَبُّهُمْ فِي رَحْمَتِهِ ذَلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْمُبِينُ).

    56- ( فَأَمَّا الَّذِينَ كَفَرُوا).
    تشبه:
    الروم - 16 (
    وَأَمَّا الَّذِينَ كَفَرُوا وَكَذَّبُوا بِآيَاتِنَا وَلِقَاءِ الآخِرَةِ فَأُوْلَئِكَ فِي الْعَذَابِ مُحْضَرُونَ).
    الجاثية - 30 (
    وَأَمَّا الَّذِينَ كَفَرُوا أَفَلَمْ تَكُنْ آيَاتِي تُتْلَى عَلَيْكُمْ فَاسْتَكْبَرْتُمْ وَكُنتُمْ قَوْماً مُجْرِمِينَ).

    60- ( رَبِّكَ فَلا تَكُونَنَّ مِنْ الْمُمْتَرِينَ).
    تشبه:
    البقرة - 147 (
    الْحَقُّ مِنْ رَبِّكَ فَلا تَكُونَنَّ مِنْ الْمُمْتَرِينَ).
    الأنعام - 114 (
    ..... وَالَّذِينَ آَتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ يَعْلَمُونَ أَنَّهُ مُنَزَّلٌ مِنْ رَبِّكَ بِالْحَقِّ فَلا تَكُونَنَّ مِنَ الْمُمْتَرِينَ).
    يونس- 94 (
    ..... لَقَدْ جَاءَكَ الْحَقُّ مِنْ رَبِّكَ فَلا تَكُونَنَّ مِنْ المُمْتَرِينَ).
    ملاحظة:
    (
    فَلا تَكُنْ مِنَ الْمُمْتَرِينَ) الوحيدة في القرآن في آل عمران و الحق المذكور فيها هو الحق من خبر عيسى عليه السلام ،
    و الحق في الآيات الأخرى هو الاسلام و صحة نبوته صلى الله عليه و سلم وشرعه ، فاحتاج إلى مزيد تأكيد.


    63 - ( فَإِنْ تَوَلَّوْا فَإِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ بِالْمُفْسِدِينَ).
    تشبه:
    البقرة – 137 (
    ..... وَّإِن تَوَلَّوْاْ فَإِنَّمَا هُمْ فِي شِقَاقٍ فَسَيَكْفِيكَهُمُ اللّهُ وَهُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ).
    النساء – 89 (
    .....فَإِنْ تَوَلَّوْا فَخُذُوهُمْ وَاقْتُلُوهُمْ حَيْثُ وَجَدْتُمُوهُمْ وَلا تَتَّخِذُوا مِنْهُمْ وَلِيًّا وَلا نَصِيرًا).
    المائدة – 49 (
    ..... فَإِنْ تَوَلَّوْا فَاعْلَمْ أَنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ أَنْ يُصِيبَهُمْ بِبَعْضِ ذُنُوبِهِمْ وَإِنَّ كَثِيرًا مِنَ النَّاسِ لَفَاسِقُون).
    الأنفال - 40 (
    وَإِنْ تَوَلَّوْا فَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ مَوْلاكُمْ نِعْمَ الْمَوْلَى وَنِعْمَ النَّصِيرُ).
    التوبة – 129 (
    فَإِنْ تَوَلَّوْا فَقُلْ حَسْبِي اللَّهُ لا إِلَهَ إِلاَّ هُوَ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَهُوَ رَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ).
    ٍهود – 3 (
    ..... وَيُؤْتِ كُلَّ ذِي فَضْلٍ فَضْلَهُ وَإِنْ تَوَلَّوْا فَإِنِّي أَخَافُ عَلَيْكُمْ عَذَابَ يَوْمٍ كَبِير).
    هود – 57 (
    فَإِنْ تَوَلَّوْا فَقَدْ أَبْلَغْتُكُمْ مَا أُرْسِلْتُ بِهِ إِلَيْكُمْ وَيَسْتَخْلِفُ رَبِّي قَوْماً غَيْرَكُمْ.....).
    النحل – 82 (
    فَإِنْ تَوَلَّوْا فَإِنَّمَا عَلَيْكَ الْبَلاغُ الْمُبِينُ).
    الأنبياء – 109 (
    فَإِنْ تَوَلَّوْا فَقُلْ آذَنْتُكُمْ عَلَى سَوَاءٍ وَإِنْ أَدْرِي أَقَرِيبٌ أَمْ بَعِيدٌ مَا تُوعَدُونَ).
    النور – 54 (
    قُلْ أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ فَإِن تَوَلَّوا فَإِنَّمَا عَلَيْهِ مَا حُمِّلَ وَعَلَيْكُم مَّا حُمِّلْتُمْ .....).
    ملاحظة:
    جاء الشرط (
    وَّإِن تَوَلَّوْاْ) فقط في ثلاثة مواضع، في البقرة والأنفال و هود-3،
    و خلاف ذلك فجميع الآيات بالشرط (
    فَإِن تَوَلَّوا).

    64 - ( قُلْ يَا أَهْلَ الْكِتَابِ).
    النساء – 47 (
    يَا أَيُّهَا الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ آَمِنُوا بِمَا نَزَّلْنَا مُصَدِّقًا لِمَا مَعَكُمْ...).
    النساء - 171 (
    يَا أَهْلَ الْكِتَابِ لا تَغْلُوا فِي دِينِكُمْ وَلا تَقُولُوا عَلَى اللَّهِ إِلا الْحَقَّ ...).
    المائدة - 15 (
    يَا أَهْلَ الْكِتَابِ قَدْ جَاءَكُمْ رَسُولُنَا يُبَيِّنُ لَكُمْ كَثِيرًا مِمَّا كُنْتُمْ تُخْفُونَ مِنَ الْكِتَابِ...).
    المائدة - 19 (
    يَا أَهْلَ الْكِتَابِ قَدْ جَاءَكُمْ رَسُولُنَا يُبَيِّنُ لَكُمْ عَلَى فَتْرَةٍ مِنَ الرُّسُلِ ...).
    المائدة - 59 (
    قُلْ يَا أَهْلَ الْكِتَابِ هَلْ تَنقِمُونَ مِنَّا إِلاَّ أَنْ آمَنَّا بِاللَّهِ ...).
    المائدة - 68 (
    قُلْ يَا أَهْلَ الْكِتَابِ لَسْتُمْ عَلَى شَيْءٍ حَتَّى تُقِيمُوا التَّوْرَاةَ وَالإِنجِيلَ...).
    المائدة - 77 (
    قُلْ يَا أَهْلَ الْكِتَابِ لا تَغْلُوا فِي دِينِكُمْ غَيْرَ الْحَقِّ .....).
    ملاحظة:
    كل نداءات أهل الكتاب جاءت فقط في ثلاث سور : آل عمران و النساء و المائدة
    وفيها: (
    يَا أَيُّهَا الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ) الوحيدة في القرآن في سورة النساء – 47.
    أول نداءين في المائدة في ربع (
    وَلَقَدْ أَخَذَ اللَّهُ مِيثَاقَ بَنِي إِسْرَائِيلَ) و كلاهما ( يَا أَهْلَ الْكِتَابِ)
    لأن الخطاب فيهما من الله تعالى يوجههم فيه لرسالة نبينا صلى الله عليه و سلم.

    ثم ثلاثة نداءات متفرقة كلها (
    قُلْ يَا أَهْلَ الْكِتَابِ) كلها أوامر للرسول لتبليغها لأهل الكتاب فقال ( قُلْ).

    66- ( هَا أَنْتُمْ هَؤُلاءِ).
    تشبه:
    النساء - 109 (
    هَا أَنْتُمْ هَؤُلاءِ جَادَلْتُمْ عَنْهُمْ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا .....).
    محمد - 38 (
    هَاأَنْتُمْ هَؤُلاءِ تُدْعَوْنَ لِتُنْفِقُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ فَمِنْكُمْ مَنْ يَبْخَلُ .....).

    66- ( وَاللَّهُ يَعْلَمُ وَأَنْتُمْ لا تَعْلَمُونَ).
    تشبه:
    البقرة - 23 (
    ..... ذَلِكُمْ أَزْكَى لَكُمْ وَأَطْهَرُ وَاللَّهُ يَعْلَمُ وَأَنْتُمْ لا تَعْلَمُونَ).
    البقرة - 216 (
    ..... وَعَسَى أَنْ تُحِبُّوا شَيْئًا وَهُوَ شَرٌّ لَكُمْ وَاللَّهُ يَعْلَمُ وَأَنْتُمْ لا تَعْلَمُون).
    النحل - 74 (
    فَلا تَضْرِبُوا لِلَّهِ الْأَمْثَالَ إِنَّ اللَّهَ يَعْلَمُ وَأَنْتُمْ لا تَعْلَمُونَ).
    النور- 19 (
    إِنَّ الَّذِينَ يُحِبُّونَ أَنْ تَشِيعَ الْفَاحِشَةُ فِي الَّذِينَ آَمَنُوا لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ فِي الدُّنْيَا وَالْآَخِرَةِ وَاللَّهُ يَعْلَمُ وَأَنْتُمْ لا تَعْلَمُونَ).
    ملاحظة:
    (
    وَاللَّهُ يَعْلَمُ وَأَنْتُمْ لا تَعْلَمُونَ) سبقتها حرف التوكيد ( إِنَّ) فقط في آية النحل،
    لأن كل الآيات الأخرى ذكرت معاصٍ مختلفة دون الشرك،

    و آية النحل تحدثت عن الشرك بالله

    (
    وَيَعْبُدُونَ مِنْ دُونِ اللَّهِ مَا لا يَمْلِكُ لَهُمْ رِزْقًا مِنَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ شَيْئًا وَلا يَسْتَطِيعُونَ)
    فناسبها التوكيد.

    70 - ( يا أَهْلَ الْكِتَابِ لِمَ تَكْفُرُونَ بِآَيَاتِ اللَّهِ وَأَنْتُمْ تَشْهَدُونَ).
    تشبه:
    النساء – 47 (
    يَا أَيُّهَا الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ آَمِنُوا بِمَا نَزَّلْنَا مُصَدِّقًا لِمَا مَعَكُمْ .....).
    النساء - 171 (
    يَا أَهْلَ الْكِتَابِ لا تَغْلُوا فِي دِينِكُمْ وَلا تَقُولُوا عَلَى اللَّهِ إِلا الْحَقَّ .....).
    المائدة - 15 (
    يَا أَهْلَ الْكِتَابِ قَدْ جَاءَكُمْ رَسُولُنَا يُبَيِّنُ لَكُمْ كَثِيرًا مِمَّا كُنْتُمْ تُخْفُونَ مِنَ الْكِتَابِ .....).
    المائدة - 19 (
    يَا أَهْلَ الْكِتَابِ قَدْ جَاءَكُمْ رَسُولُنَا يُبَيِّنُ لَكُمْ عَلَى فَتْرَةٍ مِنَ الرُّسُلِ .....).
    المائدة - 59 (
    قُلْ يَا أَهْلَ الْكِتَابِ هَلْ تَنقِمُونَ مِنَّا إِلاَّ أَنْ آمَنَّا بِاللَّهِ .....).
    المائدة - 68 (
    قُلْ يَا أَهْلَ الْكِتَابِ لَسْتُمْ عَلَى شَيْءٍ حَتَّى تُقِيمُوا التَّوْرَاةَ وَالإِنجِيلَ .....).
    المائدة - 77 (
    قُلْ يَا أَهْلَ الْكِتَابِ لا تَغْلُوا فِي دِينِكُمْ غَيْرَ الْحَقِّ .....).


    73- ( قُلْ إِنَّ الْهُدَى هُدَى اللَّهِ أَنْ يُؤْتَى أَحَدٌ مِثْلَ مَا أُوتِيتُمْ أَوْ يُحَاجُّوكُمْ عِنْدَ رَبِّكُمْ قُلْ إِنَّ الْفَضْلَ بِيَدِ اللَّهِ يُؤْتِيهِ مَنْ يَشَاءُ وَاللَّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ).
    تشبه:
    البقرة - 120 (
    قُلْ إِنَّ هُدَى اللَّهِ هُوَ الْهُدَى وَلَئِنِ اتَّبَعْتَ أَهْوَاءَهُمْ بَعْدَ الَّذِي جَاءَكَ مِنَ الْعِلْمِ مَا لَكَ مِنَ اللَّهِ مِنْ وَلِيٍّ وَلا نَصِيرٍ).
    الأنعام - 71 (
    قُلْ إِنَّ هُدَى اللَّهِ هُوَ الْهُدَى وَأُمِرْنَا لِنُسْلِمَ لِرَبِّ الْعَالَمِينَ).
    ملاحظة:
    (
    قُلْ إِنَّ الْهُدَى هُدَى اللَّهِ) الوحيدة في القرآن في آية آل عمران.

    77- ( أُولَئِكَ لا خَلاقَ لَهُمْ فِي الْآَخِرَةِ وَلا يُكَلِّمُهُمُ اللَّهُ وَلا يَنْظُرُ إِلَيْهِمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلا يُزَكِّيهِمْ وَلَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ).
    تشبه:
    البقرة -175 (
    ..... أُولَئِكَ مَا يَأْكُلُونَ فِي بُطُونِهِمْ إِلا النَّارَ وَلا يُكَلِّمُهُمُ اللَّهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلا يُزَكِّيهِمْ وَلَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ).

    83- (
    أَفَغَيْرَ دِينِ اللَّهِ).
    تشبه:
    الأنعام - 114 (
    أَفَغَيْرَ اللَّهِ أَبْتَغِي حَكَمًا وَهُوَ الَّذِي أَنْزَلَ إِلَيْكُمُ الْكِتَابَ مُفَصَّلًا .....).
    النحل - 52 (
    وَلَهُ مَا فِي الْسَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَلَهُ الدِّينُ وَاصِبًا أَفَغَيْرَ اللّهِ تَتَّقُونَ).
    الزمر- 64 (
    قُلْ أَفَغَيْرَ اللَّهِ تَأْمُرُونِّي أَعْبُدُ أَيُّهَا الْجَاهِلُونَ).


    84- ( قُلْ آَمَنَّا بِاللَّهِ وَمَا أُنْزِلَ عَلَيْنَا).
    تشبه:
    البقرة- 136 (
    قُولُوا آمَنَّا بِاللَّهِ وَمَا أُنزِلَ إِلَيْنَا وَمَا أُنزِلَ إِلَى إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ وَإِسْحَقَ وَيَعْقُوبَ وَالأَسْبَاطِ وَمَا أُوتِيَ مُوسَى وَعِيسَى وَمَا أُوتِيَ النَّبِيُّونَ مِنْ رَبِّهِمْ لا نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِنْهُمْ وَنَحْنُ لَهُ مُسْلِمُونَ).


    88- (
    لاَ يُخَفَّفُ عَنْهُمُ الْعَذَابُ وَلاَ هُمْ يُنظَرُونَ).

    تشبه:
    البقرة - 86 (
    أُولَئِكَ الَّذِينَ اشْتَرَوُا الْحَيَاةَ الدُّنْيَا بِالْآَخِرَةِ فَلا يُخَفَّفُ عَنْهُمُ الْعَذَابُ وَلا هُمْ يُنْصَرُونَ).
    البقرة - 162 (
    ..... خَالِدِينَ فِيهَا لاَ يُخَفَّفُ عَنْهُمُ الْعَذَابُ وَلاَ هُمْ يُنظَرُونَ).
    النحل – 85 (
    وَإِذَا رَأى الَّذِينَ ظَلَمُواْ الْعَذَابَ فَلاَ يُخَفَّفُ عَنْهُمْ وَلاَ هُمْ يُنظَرُونَ).

    ملاحظة:
    كثيرا ما تلتبس هذه الآيات على الحفاظ. تذكر أن (
    فَلا يُخَفَّفُ عَنْهُمُ الْعَذَابُ وَلا هُمْ يُنْصَرُونَ) الوحيدة في القرآن في موضع البقرة الأول – الآية 86.


    89- ( إِلاَّ الَّذِينَ تَابُوا مِنْ بَعْدِ ذَلِكَ وَأَصْلَحُوا فَإِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَحِيمٌ).
    تشبه:
    البقرة - 160 (
    إِلاَّ الَّذِينَ تَابُوا وَأَصْلَحُوا وَبَيَّنُوا فَأُوْلَئِكَ أَتُوبُ عَلَيْهِمْ وَأَنَا التَّوَّابُ الرَّحِيمُ).
    النساء - 146 (
    إِلاَّ الَّذِينَ تَابُوا وَأَصْلَحُوا وَاعْتَصَمُوا بِاللَّهِ وَأَخْلَصُوا دِينَهُمْ لِلَّهِ فَأُوْلَئِكَ مَعَ الْمُؤْمِنِينَ وَسَوْفَ يُؤْتِ اللَّهُ الْمُؤْمِنِينَ أَجْراً عَظِيماً).
    المائدة - 34 (
    إِلاَّ الَّذِينَ تَابُوا مِنْ قَبْلِ أَنْ تَقْدِرُوا عَلَيْهِمْ فَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَحِيمٌ).
    النحل – 119 (
    ثُمَّ إِنَّ رَبَّكَ لِلَّذِينَ عَمِلُواْ السُّوءَ بِجَهَالَةٍ ثُمَّ تَابُواْ مِن بَعْدِ ذَلِكَ وَأَصْلَحُواْ إِنَّ رَبَّكَ مِن بَعْدِهَا لَغَفُورٌ رَّحِيمٌ).
    النور- 5 (
    إِلاَّ الَّذِينَ تَابُوا مِنْ بَعْدِ ذَلِكَ وَأَصْلَحُوا فَإِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَحِيمٌ).

    ملاحظة:
    لم يذكر في آية البقرة (
    مِن بَعْدِ ذَلِكَ) لأنه جاء في الآية قبلها ( مِنْ بَعْدِ مَا بَيَّنَّاهُ)

    فلو أعاده لحصل التباس لعدم وضوح تعلق ( مِن بَعْدِ ذَلِكَ) بقوله

    ( يَكْتُمُونَ مَا أَنْزَلْنَا مِنَ الْبَيِّنَاتِ وَالْهُدَى) أو متعلق بقوله ( تَابُوا وَأَصْلَحُوا وَبَيَّنُوا) فالمراد في
    آية البقرة الكتم بعد البيان و في غيرها مما ورد فيه ( مِن بَعْدِ ذَلِكَ)
    المراد التوبة بعد الكتم ، و لذلك لم يذكرها أيضا في آية النساء لأنها تخص المنافقين.

    90- ( إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُواْ بَعْدَ إِيمَانِهِمْ ثُمَّ ازْدَادُواْ كُفْرًا لَّن تُقْبَلَ تَوْبَتُهُمْ وَأُوْلَئِكَ هُمُ الضَّآلُّونَ).
    تشبه:
    النساء - 137 (
    إِنَّ الَّذِينَ آمَنُواْ ثُمَّ كَفَرُواْ ثُمَّ آمَنُواْ ثُمَّ كَفَرُواْ ثُمَّ ازْدَادُواْ كُفْرًا لَّمْ يَكُنِ اللّهُ لِيَغْفِرَ لَهُمْ وَلاَ لِيَهْدِيَهُمْ سَبِيلاً).



    91- ( إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا وَمَاتُوا وَهُمْ كُفَّارٌ).
    تشبه:
    البقرة - 161 (
    إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا وَمَاتُوا وَهُمْ كُفَّارٌ أُوْلَئِكَ عَلَيْهِمْ لَعْنَةُ اللَّهِ وَالْمَلائِكَةِ وَالنَّاسِ أَجْمَعين).
    محمد - 34 (
    إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا وَصَدُّوا عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ ثُمَّ مَاتُوا وَهُمْ كُفَّارٌ فَلَنْ يَغْفِرَ اللَّهُ لَهُمْ).

    ملاحظة:
    (
    ثُمَّ مَاتُوا وَهُمْ كُفَّارٌ) فقط في آية سورة محمد – 34




  4. #4

    مراقبة سابقة


    تاريخ التسجيل : Jun 2010
    رقم العضوية : 83228
    الجنس: أنثى
    المشاركات : 1,375
    التقييم : 1547
    نبض داعية غير متواجد حالياً

    رد: سلسلة الآيات المتشابهات في القرءان الكريم سورة آل عمران




    92- ( وَمَا تُنْفِقُوا مِنْ شَيْءٍ فَإِنَّ اللَّهَ بِهِ عَلِيمٌ).
    تشبه
    البقرة - 215 (
    يَسْأَلُونَكَ مَاذَا يُنْفِقُونَ قُلْ مَا أَنْفَقْتُمْ مِنْ خَيْرٍ فَلِلْوَالِدَيْنِ وَالْأَقْرَبِينَ وَالْيَتَامَى وَالْمَسَاكِينِ وَابْنِ السَّبِيلِ وَمَا تَفْعَلُوا مِنْ خَيْرٍ فَإِنَّ اللَّهَ بِهِ عَلِيمٌ).
    البقرة- 272 (
    ..... وَمَا تُنْفِقُوا مِنْ خَيْرٍ يُوَفَّ إِلَيْكُمْ وَأَنْتُمْ لا تُظْلَمُونَ).
    البقرة- 273 (
    ..... وَمَا تُنْفِقُوا مِنْ خَيْرٍ فَإِنَّ اللَّهَ بِهِ عَلِيمٌ).
    النساء- 127 (
    ..... وَالْمُسْتَضْعَفِينَ مِنَ الْوِلْدَانِ وَأَنْ تَقُومُوا لِلْيَتَامَى بِالْقِسْطِ وَمَا تَفْعَلُوا مِنْ خَيْرٍ فَإِنَّ اللَّهَ كَانَ بِهِ عَلِيمًا).
    الأنفال - 60 (
    ..... وَمَا تُنْفِقُوا مِنْ شَيْءٍ فِي سَبِيلِ اللَّهِ يُوَفَّ إِلَيْكُمْ وَأَنْتُمْ لا تُظْلَمُونَ).

    ملاحظة:
    هذه الآيات شديدة التشابه، فتذكر أن (
    وَمَا تُنْفِقُوا مِنْ خَيْرٍ) وردت فقط في البقرة.

    و ( وَمَا تُنْفِقُوا مِنْ شَيْءٍ) فقط في آيتي آل عمران و الأنفال.

    99 – ( قُلْ يَا أَهْلَ الْكِتَابِ لِمَ تَصُدُّونَ عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ مَنْ آَمَنَ تَبْغُونَهَا عِوَجًا وَأَنْتُمْ شُهَدَاءُ وَمَا اللَّهُ بِغَافِلٍ عَمَّا تَعْمَلُونَ) .
    تشبه:
    الأعراف – 86 (
    وَلا تَقْعُدُوا بِكُلِّ صِرَاطٍ تُوعِدُونَ وَتَصُدُّونَ عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ مَنْ آَمَنَ بِهِ وَتَبْغُونَهَا عِوَجًا ...) .

    ملاحظة:
    زاد في آية الأعراف الواو (
    وَتَبْغُونَهَا عِوَجًا)

    لأن شعيبا عليه السلام أخذ يعدد لهم التكاليف و النواهي.


    05– ( وَلا تَكُونُوا كَالَّذِينَ تَفَرَّقُوا وَاخْتَلَفُوا).
    تشبه:
    الأنفال - 21 (
    وَلا تَكُونُوا كَالَّذِينَ قَالُوا سَمِعْنَا وَهُمْ لا يَسْمَعُونَ).
    الأنفال - 47 (
    وَلا تَكُونُوا كَالَّذِينَ خَرَجُوا مِنْ دِيَارِهِمْ بَطَرًا وَرِئَاءَ النَّاسِ .....).
    النحل - 92 (
    وَلا تَكُونُوا كَالَّتِي نَقَضَتْ غَزْلَها مِنْ بَعْدِ قُوَّةٍ أَنْكَاثًا .....).
    الحشر- 19 (
    وَلا تَكُونُوا كَالَّذِينَ نَسُوا اللَّهَ فَأَنْسَاهُمْ أَنْفُسَهُمْ أُولَئِكَ هُمُ الْفَاسِقُونَ).

    ملاحظة:
    (
    وَلا تَكُونُوا كَالَّتِي) الوحيدة في القرآن في النحل.



    108 – ( تِلْكَ آَيَاتُ اللَّهِ نَتْلُوهَا عَلَيْكَ بِالْحَقِّ) .
    تشبه:
    البقرة - 252 (
    تِلْكَ آيَاتُ اللَّهِ نَتْلُوهَا عَلَيْكَ بِالْحَقِّ وَإِنَّكَ لَمِنْ الْمُرْسَلِينَ).
    الجاثية - 6 (
    تِلْكَ آيَاتُ اللَّهِ نَتْلُوهَا عَلَيْكَ بِالْحَقِّ فَبِأَيِّ حَدِيثٍ بَعْدَ اللَّهِ وَآيَاتِهِ يُؤْمِنُونَ).



    109- ( ولِلَّهِ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ).
    تشبه:
    البقرة – 116 (
    وَقَالُواْ اتَّخَذَ اللّهُ وَلَدًا سُبْحَانَهُ بَل لَّهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ كُلٌّ لَّهُ قَانِتُونَ).
    البقرة – 255 (
    اللّهُ لاَ إِلَـهَ إِلاَّ هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ لاَ تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلاَ نَوْمٌ لَّهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الأَرْضِ .....).
    البقرة – 284 (
    لِّلَّهِ ما فِي السَّمَاواتِ وَمَا فِي الأَرْضِ وَإِن تُبْدُواْ مَا فِي أَنفُسِكُمْ أَوْ تُخْفُوهُ يُحَاسِبْكُم بِهِ اللّهُ .....).

    النساء - 126 (
    وَلِلَّهِ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ وَكَانَ اللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ مُحِيطًا).
    النساء - 131 (
    وَللّهِ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الأَرْضِ وَلَقَدْ وَصَّيْنَا الَّذِينَ أُوتُواْ الْكِتَابَ مِن قَبْلِكُمْ وَإِيَّاكُمْ أَنِ اتَّقُواْ اللّهَ وَإِن تَكْفُرُواْ فَإِنَّ لِلّهِ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الأَرْضِ وَكَانَ اللّهُ غَنِيًّا حَمِيدًا).
    النساء - 132 (
    وَلِلَّهِ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ وَكَفَى بِاللَّهِ وَكِيلًا).
    النساء – 170 (
    .....وَإِن تَكْفُرُواْ فَإِنَّ لِلَّهِ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَكَانَ اللّهُ عَلِيمًا حَكِيمًا).
    النساء – 171 (
    ..... إِنَّمَا اللّهُ إِلَـهٌ وَاحِدٌ سُبْحَانَهُ أَن يَكُونَ لَهُ وَلَدٌ لَّهُ مَا فِي السَّمَاوَات وَمَا فِي الأَرْضِ وَكَفَى بِاللّهِ وَكِيلاً).
    يونس - 55 (
    أَلا إِنَّ لِلّهِ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ أَلاَ إِنَّ وَعْدَ اللّهِ حَقٌّ وَلَـكِنَّ أَكْثَرَهُمْ لاَ يَعْلَمُونَ).
    يونس – 66 (
    أَلا إِنَّ لِلّهِ مَن فِي السَّمَاوَات وَمَن فِي الأَرْضِ وَمَا يَتَّبِعُ الَّذِينَ يَدْعُونَ مِن دُونِ اللّهِ شُرَكَاء.....).
    يونس – 68 (
    قَالُواْ اتَّخَذَ اللّهُ وَلَدًا سُبْحَانَهُ هُوَ الْغَنِيُّ لَهُ مَا فِي السَّمَاوَات وَمَا فِي الأَرْضِ.....).
    إبراهيم – 2 (
    اللّهِ الَّذِي لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الأَرْضِ وَوَيْلٌ لِّلْكَافِرِينَ مِنْ عَذَابٍ شَدِيدٍ).
    النحل – 52 (
    وَلَهُ مَا فِي الْسَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَلَهُ الدِّينُ وَاصِبًا أَفَغَيْرَ اللّهِ تَتَّقُونَ).
    طه – 6 (
    لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَمَا تَحْتَ الثَّرَى).
    الأنبياء – 19 (
    وَلَهُ مَن فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَنْ عِندَهُ لَا يَسْتَكْبِرُونَ عَنْ عِبَادَتِهِ وَلَا يَسْتَحْسِرُونَ).
    الحـج - 64 (
    لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ وَإِنَّ اللَّهَ لَهُوَ الْغَنِيُّ الْحَمِيدُ).
    النور – 64 (
    أَلَا إِنَّ لِلَّهِ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ قَدْ يَعْلَمُ مَا أَنتُمْ عَلَيْهِ وَيَوْمَ يُرْجَعُونَ إِلَيْهِ.....).
    الروم – 26 (
    وَلَهُ مَن فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ كُلٌّ لَّهُ قَانِتُونَ).
    لقمان- 26 (
    لِلَّهِ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ إِنَّ اللَّهَ هُوَ الْغَنِيُّ الْحَمِيدُ).
    سبأ – 1 (
    الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ.....).
    الشورى – 4 (
    لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ وَهُوَ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ).
    الشورى – 53 (
    صِرَاطِ اللَّهِ الَّذِي لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ أَلَا إِلَى اللَّهِ تَصِيرُ الْأُمُورُ).
    النجم- 31 (
    وَلِلَّهِ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ لِيَجْزِيَ الَّذِينَ أَسَاءُوا بِمَا عَمِلُوا وَيَجْزِيَ الَّذِينَ أَحْسَنُوا بِالْحُسْنَى).

    ملاحظة:
    (
    لله) و ( لَهُ) مع السماوات و الأرض فيها هذه الآيات العديدة شديدة التشابه.

    هذه ملاحظات تفيد في التمييز بينها:
    - (
    لِلّهِ مَن فِي السَّمَاوَات وَمَن فِي الأَرْضِ) الوحيدة في القرآن في يونس-66.
    - (
    وَلَهُ مَن فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ) وردت مرتين فقط في الأنبياء و الروم.
    - (
    لَّهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ) وردت مرتين فقط في البقرة-116 و النحل.
    - (
    لِلَّهِ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ) وردت فقط في يونس-55 و النور و لقمان.
    - سائر الآيات فيها (
    مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ).



    109- ( وَإِلَى اللَّهِ تُرْجَعُ الْأُمُورُ).
    تشبه:
    البقرة -210 (
    هَلْ يَنْظُرُونَ إِلا أَنْ يَأْتِيَهُمُ اللَّهُ فِي ظُلَلٍ مِنَ الْغَمَامِ وَالْمَلائِكَةُ وَقُضِيَ الْأَمْرُ وَإِلَى اللَّهِ تُرْجَعُ الْأُمُورُ).
    الأنفال -44 (
    وَإِذْ يُرِيكُمُوهُمْ إِذِ الْتَقَيْتُمْ فِي أَعْيُنِكُمْ قَلِيلاً وَيُقَلِّلُكُمْ فِي أَعْيُنِهِمْ لِيَقْضِيَ اللّهُ أَمْرًا كَانَ مَفْعُولاً وَإِلَى اللّهِ تُرْجَعُ الأمُورُ).
    الحـج- 76 (
    يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ وَإِلَى اللَّهِ تُرْجَعُ الأمُورُ).
    فاطر-41 (
    وَإِن يُكَذِّبُوكَ فَقَدْ كُذِّبَتْ رُسُلٌ مِّن قَبْلِكَ وَإِلَى اللَّهِ تُرْجَعُ الأمُورُ).
    الحديد-5 (
    لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَإِلَى اللَّهِ تُرْجَعُ الأمُورُ).



    112 - ( ضُرِبَتْ عَلَيْهِمُ الذِّلَّةُ أَيْنَ مَا ثُقِفُوا إِلا بِحَبْلٍ مِنَ اللَّهِ وَحَبْلٍ مِنَ النَّاسِ وَبَاءُوا بِغَضَبٍ مِنَ اللَّهِ وَضُرِبَتْ عَلَيْهِمُ الْمَسْكَنَةُ..).
    تشبه:
    البقرة – 61 (
    ..... وَضُرِبَتْ عَلَيْهِمُ الذِّلَّةُ وَالْمَسْكَنَةُ وَبَاءُوا بِغَضَبٍ مِنَ اللَّهِ .....).



    117 - ( وَمَا ظَلَمَهُمُ اللَّهُ وَلَكِنْ أَنْفُسَهُمْ يَظْلِمُونَ).
    تشبه:
    البقرة - 57 (
    ..... وَمَا ظَلَمُونَا وَلَكِنْ كَانُوا أَنْفُسَهُمْ يَظْلِمُونَ).
    الأعراف – 160 (
    ... كُلُوا مِنْ طَيِّبَاتِ مَا رَزَقْنَاكُمْ وَمَا ظَلَمُونَا وَلَكِنْ كَانُوا أَنْفُسَهُمْ يَظْلِمُونَ).
    التوبة – 70 (
    .... فَمَا كَانَ اللَّهُ لِيَظْلِمَهُمْ وَلَكِنْ كَانُوا أَنْفُسَهُمْ يَظْلِمُونَ).
    النحل – 33 (
    .... كَذَلِكَ فَعَلَ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ وَمَا ظَلَمَهُمُ اللَّهُ وَلَكِنْ كَانُوا أَنْفُسَهُمْ يَظْلِمُونَ).
    العنكبوت – 40 (
    .... وَمِنْهُمْ مَنْ أَغْرَقْنَا وَمَا كَانَ اللَّهُ لِيَظْلِمَهُمْ وَلَكِنْ كَانُوا أَنْفُسَهُمْ يَظْلِمُونَ).
    الروم – 9 (
    ..... وَجَاءَتْهُمْ رُسُلُهُمْ بِالْبَيِّنَاتِ فَمَا كَانَ اللَّهُ لِيَظْلِمَهُمْ وَلَكِنْ كَانُوا أَنْفُسَهُمْ يَظْلِمُونَ).

    ملاحظة:
    الوحيدة في القرآن (
    وَلَكِنْ أَنْفُسَهُمْ يَظْلِمُونَ) في موضع آل عمران ،

    لأن ما في السور الأخرى إخبار عن قوم ماتوا و انقرضوا

    و أما ما في آل عمران فمثل يضرب في كل زمان. و هذه لطيفة دقيقة فتأملها.

    118 – ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا لا تَتَّخِذُوا بِطَانَةً مِنْ دُونِكُمْ لا يَأْلُونَكُمْ خَبَالًا وَدُّوا مَا عَنِتُّمْ قَدْ بَدَتِ الْبَغْضَاءُ مِنْ أَفْوَاهِهِمْ وَمَا تُخْفِي صُدُورُهُمْ أَكْبَرُ قَدْ بَيَّنَّا لَكُمُ الْآَيَاتِ إِنْ كُنْتُمْ تَعْقِلُونَ) .
    تشبه:
    الشعراء – 28 (
    قَالَ رَبُّ الْمَشْرِقِ وَالْمَغْرِبِ وَمَا بَيْنَهُمَا إِن كُنتُمْ تَعْقِلُونَ).



    119- ( هَا أَنْتُمْ أُولاءِ).
    النساء - 109 (
    هَا أَنْتُمْ هَؤُلاءِ جَادَلْتُمْ عَنْهُمْ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا .....).
    محمد - 38 (
    هَاأَنْتُمْ هَؤُلاءِ تُدْعَوْنَ لِتُنْفِقُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ فَمِنْكُمْ مَنْ يَبْخَلُ .....).



    120- ( إِنْ تَمْسَسْكُمْ حَسَنَةٌ تَسُؤْهُمْ وَإِنْ تُصِبْكُمْ سَيِّئَةٌ يَفْرَحُوا بِهَا وَإِنْ تَصْبِرُوا وَتَتَّقُوا لا يَضُرُّكُمْ كَيْدُهُمْ شَيْئاً إِنَّ اللَّهَ بِمَا يَعْمَلُونَ مُحِيطٌ).
    تشبه:
    التوبة-50 (
    إِنْ تُصِبْكَ حَسَنَةٌ تَسُؤْهُمْ وَإِنْ تُصِبْكَ مُصِيبَةٌ يَقُولُوا قَدْ أَخَذْنَا أَمْرَنَا مِنْ قَبْلُ وَيَتَوَلَّوا وَهُمْ فَرِحُونَ).



    122 – ( وَعَلَى اللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ).
    تشبه:
    المائدة - 11 ( ..... وَاتَّقُواْ اللّهَ وَعَلَى اللّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ).
    التوبة - 51 ( قُل لَّن يُصِيبَنَا إِلاَّ مَا كَتَبَ اللّهُ لَنَا هُوَ مَوْلاَنَا وَعَلَى اللّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ).
    يوسف - 67 ( ..... إِنِ الْحُكْمُ إِلاَّ لِلّهِ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَعَلَيْهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُتَوَكِّلُونَ).
    إبراهيم – 11 ( وَمَا كَانَ لَنَا أَنْ نَأْتِيَكُمْ بِسُلْطَانٍ إِلا بِإِذْنِ اللَّهِ وَعَلَى اللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ) .
    إبراهيم – 12 ( وَمَا لَنَا أَلا نَتَوَكَّلَ عَلَى اللَّهِ وَقَدْ هَدَانَا سُبُلَنَا وَلَنَصْبِرَنَّ عَلَى مَا آَذَيْتُمُونَا وَعَلَى اللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُتَوَكِّلُونَ) .
    المجادلة - 10 ( ..... وَلَيْسَ بِضَارِّهِمْ شَيْئًا إِلَّا بِإِذْنِ اللَّهِ وَعَلَى اللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ).
    التغابن - 13 ( اللَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ وَعَلَى اللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ).


    124 – ( إِذْ تَقُولُ لِلْمُؤْمِنِينَ أَلَنْ يَكْفِيَكُمْ أَنْ يُمِدَّكُمْ رَبُّكُمْ بِثَلاثَةِ آَلافٍ مِنَ الْمَلائِكَةِ مُنْزَلِينَ) .
    تشبه:
    الأنفال – 9 ( إِذْ تَسْتَغِيثُونَ رَبَّكُمْ فَاسْتَجَابَ لَكُمْ أَنِّي مُمِدُّكُمْ بِأَلْفٍ مِنَ الْمَلائِكَةِ مُرْدِفِينَ) .


    126 - ( وَمَا جَعَلَهُ اللَّهُ إِلاَّ بُشْرَى لَكُمْ وَلِتَطْمَئِنَّ قُلُوبُكُمْ بِهِ وَمَا النَّصْرُ إِلاَّ مِنْ عِنْدِ اللَّهِ الْعَزِيزِ الْحَكِيمِ).
    تشبه
    الأنفال- 10 ( وَمَا جَعَلَهُ اللَّهُ إِلاَّ بُشْرَى وَلِتَطْمَئِنَّ بِهِ قُلُوبُكُمْ وَمَا النَّصْرُ إِلاَّ مِنْ عِنْدِ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ عَزِيزٌ حَكِيمٌ).
    ملاحظة:
    قال في آية آل عمران ( لَكُمْ) لأن البشرى فيها للمخاطبين
    و في الأنفال قد تقدم قبلها قوله تعالى ( فَاسْتَجَابَ لَكُمْ) فاكتفى بذلك.


    129 - ( يَغْفِرُ لِمَن يَشَاء وَيُعَذِّبُ مَن يَشَاء).
    تشبه:
    البقرة - 284 ( ..... فَيَغْفِرُ لِمَنْ يَشَاءُ وَيُعَذِّبُ مَنْ يَشَاءُ).
    المائدة - 18 ( ..... بَلْ أَنتُم بَشَرٌ مِّمَّنْ خَلَقَ يَغْفِرُ لِمَن يَشَاء وَيُعَذِّبُ مَن يَشَاء .....).
    المائدة - 40 ( أَلَمْ تَعْلَمْ أَنَّ اللّهَ لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ يُعَذِّبُ مَن يَشَاء وَيَغْفِرُ لِمَن يَشَاء .....).
    الفتح - 14 ( وَلِلَّهِ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ يَغْفِرُ لِمَن يَشَاء وَيُعَذِّبُ مَن يَشَاء .....).
    ملاحظة:
    قدم المغفرة في جميع المواضع إلا موضع آية المائدة فقال
    ( يُعَذِّبُ مَن يَشَاء وَيَغْفِرُ لِمَن يَشَاء) لأنها نزلت بعد ما ذكر في حق السارق و السارقة
    و عذابهما يقع في الدنيا أولا ( فَاقْطَعُوا أَيْدِيَهُمَا) فقدم لفظ العذاب،
    و قدم المغفرة في غيرها رحمة و ترغيبا منه تعالى.


    133- ( وَسَارِعُوا إِلَى مَغْفِرَةٍ مِنْ رَبِّكُمْ وَجَنَّةٍ عَرْضُهَا السَّمَوَاتُ وَالأَرْضُ أُعِدَّتْ لِلْمُتَّقِينَ).
    تشبه:
    الحديد - 21 (
    سَابِقُوا إِلَى مَغْفِرَةٍ مِنْ رَبِّكُمْ وَجَنَّةٍ عَرْضُهَا كَعَرْضِ السَّمَاءِ وَالأَرْضِ أُعِدَّتْ لِلَّذِينَ آمَنُوا بِاللَّهِ .....).



    136 – ( أُولَئِكَ جَزَاؤُهُمْ مَغْفِرَةٌ مِنْ رَبِّهِمْ وَجَنَّاتٌ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا وَنِعْمَ أَجْرُ الْعَامِلِينَ) .
    تشبه:
    العنكبوت – 58 (
    وَالَّذِينَ آَمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ لَنُبَوِّئَنَّهُمْ مِنَ الْجَنَّةِ غُرَفًا تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا نِعْمَ أَجْرُ الْعَامِلِينَ) .
    الزمر – 74 (
    وَقَالُوا الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي صَدَقَنَا وَعْدَهُ وَأَوْرَثَنَا الْأَرْضَ نَتَبَوَّأُ مِنَ الْجَنَّةِ حَيْثُ نَشَاءُ فَنِعْمَ أَجْرُ الْعَامِلِينَ) .



    138 – ( هَذَا بَيَانٌ لِلنَّاسِ وَهُدًى وَمَوْعِظَةٌ لِلْمُتَّقِينَ) .
    تشبه:
    البقرة – 66 (
    فَجَعَلْنَاهَا نَكَالاً لِّمَا بَيْنَ يَدَيْهَا وَمَا خَلْفَهَا وَمَوْعِظَةً لِّلْمُتَّقِينَ).
    المائدة – 46 (
    .... وَآَتَيْنَاهُ الْإِنْجِيلَ فِيهِ هُدًى وَنُورٌ وَمُصَدِّقًا لِمَا بَيْنَ يَدَيْهِ مِنَ التَّوْرَاةِ وَهُدًى وَمَوْعِظَةً لِلْمُتَّقِينَ) .
    النور – 34 (
    وَلَقَدْ أَنزَلْنَا إِلَيْكُمْ آيَاتٍ مُّبَيِّنَاتٍ وَمَثَلًا مِّنَ الَّذِينَ خَلَوْا مِن قَبْلِكُمْ وَمَوْعِظَةً لِّلْمُتَّقِينَ).



    142- ( أَمْ حَسِبْتُمْ أَنْ تَدْخُلُوا الْجَنَّةَ وَلَمَّا يَعْلَمْ اللَّهُ الَّذِينَ جَاهَدُوا مِنْكُمْ وَيَعْلَم الصَّابِرِينَ).
    تشبه:
    البقرة - 214 (
    أَمْ حَسِبْتُمْ أَنْ تَدْخُلُوا الْجَنَّةَ وَلَمَّا يَأْتِكُمْ مَثَلُ الَّذِينَ خَلَوْا مِنْ قَبْلِكُمْ .....).
    التوبة - 16 (
    أَمْ حَسِبْتُمْ أَنْ تُتْرَكُوا وَلَمَّا يَعْلَمْ اللَّهُ الَّذِينَ جَاهَدُوا مِنْكُمْ وَلَمْ يَتَّخِذُوا مِنْ دُونِ اللَّهِ وَلا رَسُولِهِ وَلا الْمُؤْمِنِينَ وَلِيجَةً وَاللَّهُ خَبِيرٌ بِمَا تَعْمَلُونَ).

    ملاحظة:
    الخطاب في آية البقرة للنبي صلى الله عليه و سلم و المؤمنين

    و في آية آل عمران للمؤمنين و في آية التوبة لجميع المخاطبين.


    146- ( وَكَأَيِّنْ مِنْ نَبِيٍّ).
    تشبه:
    يوسف - 105 (
    وَكَأَيِّنْ مِنْ آيَةٍ فِي السَّمَوَاتِ وَالأَرْضِ يَمُرُّونَ عَلَيْهَا وَهُمْ عَنْهَا مُعْرِضُونَ).
    الحج - 45 (
    فَكَأَيِّنْ مِنْ قَرْيَةٍ أَهْلَكْنَاهَا وَهِيَ ظَالِمَةٌ فَهِيَ خَاوِيَةٌ عَلَى عُرُوشِهَا وَبِئْرٍ مُعَطَّلَةٍ وَقَصْرٍ مَشِيدٍ).
    الحج - 48 (
    وَكَأَيِّنْ مِنْ قَرْيَةٍ أَمْلَيْتُ لَهَا وَهِيَ ظَالِمَةٌ ثُمَّ أَخَذْتُهَا وَإِلَيَّ الْمَصِيرُ).
    العنكبوت - 60 (
    وَكَأَيِّن مِنْ دَابَّةٍ لا تَحْمِلُ رِزْقَهَا اللَّهُ يَرْزُقُهَا وَإِيَّاكُمْ وَهُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ).
    محمد - 13 (
    وَكَأَيِّنْ مِنْ قَرْيَةٍ هِيَ أَشَدُّ قُوَّةً مِنْ قَرْيَتِكَ الَّتِي أَخْرَجَتْكَ أَهْلَكْنَاهُمْ فَلا نَاصِرَ لَهُمْ).
    الطلاق - 8 (
    وَكَأَيِّنْ مِنْ قَرْيَةٍ عَتَتْ عَنْ أَمْرِ رَبِّهَا وَرُسُلِهِ فَحَاسَبْنَاهَا حِسَاباً شَدِيداً وَعَذَّبْنَاهَا عَذَاباً نُكْراً).

    ملاحظة:
    (
    فَكَأَيِّنْ) الوحيدة في القرآن في آية الحج الأولى 45.



    147 - ( وَمَا كَانَ قَوْلَهُمْ إِلا أَنْ قَالُوا رَبَّنَا اغْفِرْ لَنَا ذُنُوبَنَا وَإِسْرَافَنَا فِي أَمْرِنَا وَثَبِّتْ أَقْدَامَنَا وَانْصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ).
    تشبه:
    البقرة – 250 (
    وَلَمَّا بَرَزُوا لِجَالُوتَ وَجُنُودِهِ قَالُوا رَبَّنَا أَفْرِغْ عَلَيْنَا صَبْرًا وَثَبِّتْ أَقْدَامَنَا وَانْصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ).



    156- ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ لاَ تَكُونُواْ كَالَّذِينَ كَفَرُواْ).
    تشبه:
    الأحزاب- 69 (
    يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَكُونُوا كَالَّذِينَ آذَوْا مُوسَى فَبَرَّأَهُ اللَّهُ مِمَّا قَالُوا وَكَانَ عِندَ اللَّهِ وَجِيهًا).



    160- ( وَعَلَى اللّهِ فَلْيَتَوَكِّلِ الْمُؤْمِنُونَ).
    تشبه:
    المائدة - 11 (
    ..... وَاتَّقُواْ اللّهَ وَعَلَى اللّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ).
    التوبة - 51 (
    قُل لَّن يُصِيبَنَا إِلاَّ مَا كَتَبَ اللّهُ لَنَا هُوَ مَوْلاَنَا وَعَلَى اللّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ).
    يوسف - 67 (
    ..... إِنِ الْحُكْمُ إِلاَّ لِلّهِ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَعَلَيْهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُتَوَكِّلُونَ).
    إبراهيم – 11 (
    وَمَا كَانَ لَنَا أَنْ نَأْتِيَكُمْ بِسُلْطَانٍ إِلا بِإِذْنِ اللَّهِ وَعَلَى اللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ) .
    إبراهيم – 12 (
    وَمَا لَنَا أَلا نَتَوَكَّلَ عَلَى اللَّهِ وَقَدْ هَدَانَا سُبُلَنَا وَلَنَصْبِرَنَّ عَلَى مَا آَذَيْتُمُونَا وَعَلَى اللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُتَوَكِّلُونَ) .
    المجادلة - 10 (
    ..... وَلَيْسَ بِضَارِّهِمْ شَيْئًا إِلَّا بِإِذْنِ اللَّهِ وَعَلَى اللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ).
    التغابن - 13 (
    اللَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ وَعَلَى اللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ).



    161 – ( ثُمَّ تُوَفَّى كُلُّ نَفْسٍ مَا كَسَبَتْ وَهُمْ لا يُظْلَمُونَ).
    تشبه:
    البقرة - 281 (
    وَاتَّقُوا يَوْمًا تُرْجَعُونَ فِيهِ إِلَى اللَّهِ ثُمَّ تُوَفَّى كُلُّ نَفْسٍ مَا كَسَبَتْ وَهُمْ لا يُظْلَمُونَ).
    إبراهيم – 51 (
    لِيَجْزِيَ اللَّهُ كُلَّ نَفْسٍ مَا كَسَبَتْ إِنَّ اللَّهَ سَرِيعُ الْحِسَابِ).
    النحل – 111 (
    يَوْمَ تَأْتِي كُلُّ نَفْسٍ تُجَادِلُ عَنْ نَفْسِهَا وَتُوَفَّى كُلُّ نَفْسٍ مَا عَمِلَتْ وَهُمْ لا يُظْلَمُونَ).
    الزمر – 70 (
    وَوُفِّيَتْ كُلُّ نَفْسٍ مَا عَمِلَتْ وَهُوَ أَعْلَمُ بِمَا يَفْعَلُونَ).
    غافر – 17 (
    الْيَوْمَ تُجْزَى كُلُّ نَفْسٍ بِمَا كَسَبَتْ لا ظُلْمَ الْيَوْمَ إِنَّ اللَّهَ سَرِيعُ الْحِسَابِ).
    الجاثية – 22 (
    وَخَلَقَ اللَّهُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ بِالْحَقِّ وَلِتُجْزَى كُلُّ نَفْسٍ بِمَا كَسَبَتْ وَهُمْ لا يُظْلَمُونَ).

    ملاحظة:
    كل هذه الآيات فيها (
    كُلَّ نَفْسٍ مَا كَسَبَتْ) إلا موضعي النحل و الزمر ( مَا عَمِلَتْ)

    و زاد الباء في موضعي الحواميم غافر و الجاثية ( بِمَا كَسَبَتْ).


    164 – ( لَقَدْ مَنَّ اللَّهُ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ إِذْ بَعَثَ فِيهِمْ رَسُولًا مِنْ أَنْفُسِهِمْ).
    تشبه:
    البقرة -129 (
    رَبَّنَا وَابْعَثْ فِيهِمْ رَسُولاً مِّنْهُمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِكَ .....).
    البقرة -151 (
    كَمَا أَرْسَلْنَا فِيكُمْ رَسُولاً مِّنكُمْ يَتْلُو عَلَيْكُمْ آيَاتِنَا .....).
    التوبة – 128 (
    لَقَدْ جَاءَكُمْ رَسُولٌ مِنْ أَنْفُسِكُمْ عَزِيزٌ عَلَيْهِ مَا عَنِتُّمْ .....).
    المومنون -32 (
    فَأَرْسَلْنَا فِيهِمْ رَسُولًا مِنْهُمْ أَنِ اعْبُدُوا اللَّهَ .....).
    الجمعة -2 (
    هُوَ الَّذِي بَعَثَ فِي الْأُمِّيِّينَ رَسُولًا مِّنْهُمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِهِ .....).

    ملاحظة:
    زاد في آية آل عمران (
    مِنْ أَنْفُسِهِمْ) لأنه سبحانه مَنَّ على المؤمنين به

    فجعله من أنفسهم ليكون موجب المنة أظهر ، و كذلك في آية التوبة
    قال ( مِنْ أَنْفُسِكُمْ) ليكون داعي الاستجابة و الإيمان به أظهر.


    167 – ( يَقُولُونَ بِأَفْواهِهِمْ مَا لَيْسَ فِي قُلُوبِهِمْ وَاللَّهُ أَعْلَمُ بِمَا يَكْتُمُونَ) .
    تشبه:
    المائدة – 61 (
    .... وَقَدْ دَخَلُوا بِالْكُفْرِ وَهُمْ قَدْ خَرَجُوا بِهِ وَاللَّهُ أَعْلَمُ بِمَا كَانُوا يَكْتُمُونَ).



    169- ( وَلا تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتًا بَلْ أَحْيَاءٌ عِنْدَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ).
    تشبه:
    الأنفال - 59 ( وَلا يَحْسَبَنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا سَبَقُوا إِنَّهُمْ لا يُعْجِزُونَ).
    النور- 57 (
    لاتَحْسَبَنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا مُعْجِزِينَ فِي الأَرْضِ وَمَأْوَاهُمْ النَّارُ وَلَبِئْسَ الْمَصِيرُ).

    ملاحظة:
    (
    وَلا تَحْسَبَنَّ) الوحيدة في القرآن في آل عمران – 169 بزيادة الواو مع ( لا تَحْسَبَنَّ).



    176 - ( وَلاَ يَحْزُنكَ الَّذِينَ يُسَارِعُونَ فِي الْكُفْرِ).
    تشبه:
    المائدة – 41 (
    يَا أَيُّهَا الرَّسُولُ لاَ يَحْزُنكَ الَّذِينَ يُسَارِعُونَ فِي الْكُفْرِ .....).
    يونس - 65 (
    وَلاَ يَحْزُنكَ قَوْلُهُمْ إِنَّ الْعِزَّةَ لِلّهِ جَمِيعًا هُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ).
    لقمان – 23 (
    وَمَن كَفَرَ فَلَا يَحْزُنكَ كُفْرُهُ إِلَيْنَا مَرْجِعُهُمْ فَنُنَبِّئُهُم بِمَا عَمِلُوا .....).
    يــس - 76 (
    فَلَا يَحْزُنكَ قَوْلُهُمْ إِنَّا نَعْلَمُ مَا يُسِرُّونَ وَمَا يُعْلِنُونَ).



    182 - ( ذَلِكَ بِمَا قَدَّمَتْ أَيْدِيكُمْ وَأَنَّ اللَّهَ لَيْسَ بِظَلاَّمٍ لِلْعَبِيدِ).
    تشبه:
    الأنفال-51 (
    ذَلِكَ بِمَا قَدَّمَتْ أَيْدِيكُمْ وَأَنَّ اللَّهَ لَيْسَ بِظَلاَّمٍ لِلْعَبِيدِ).
    الحج-10 (
    ذَلِكَ بِمَا قَدَّمَتْ يَدَاكَ وَأَنَّ اللَّهَ لَيْسَ بِظَلاَّمٍ لِلْعَبِيدِ).

    ملاحظة:
    (
    ذَلِكَ بِمَا قَدَّمَتْ يَدَاكَ) الوحيدة في القرآن في آية الحج.



    184- ( فَإِنْ كَذَّبُوكَ فَقَدْ كُذِّبَ رُسُلٌ مِنْ قَبْلِكَ جَاءُوا بِالْبَيِّنَاتِ وَالزُّبُرِ وَالْكِتَابِ الْمُنِيرِ).
    تشبه:
    فاطر- 25 (
    وَإِنْ يُكَذِّبُوكَ فَقَدْ كَذَّبَ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ جَاءَتْهُمْ رُسُلُهُمْ بِالْبَيِّنَاتِ وَبِالزُّبُرِ وَبِالْكِتَابِ الْمُنِيرِ).



    185- (
    كُلُّ نَفْسٍ ذَائِقَةُ الْمَوْتِ وَإِنَّمَا تُوَفَّوْنَ أُجُورَكُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ).

    تشبه:
    الأنبياء - 35 (
    كُلُّ نَفْسٍ ذَائِقَةُ الْمَوْتِ وَنَبْلُوكُمْ بِالشَّرِّ وَالْخَيْرِ فِتْنَةً وَإِلَيْنَا تُرْجَعُونَ).
    العنكبوت - 57 (
    كُلُّ نَفْسٍ ذَائِقَةُ الْمَوْتِ ثُمَّ إِلَيْنَا تُرْجَعُونَ).



    190 - ( إِنَّ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَاخْتِلاَفِ اللَّيْلِ وَالنَّهَارِ لآيَاتٍ لِّأُوْلِي الألْبَابِ).
    تشبه:
    البقرة - 164 (
    إِنَّ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَاخْتِلاَفِ اللَّيْلِ وَالنَّهَارِ وَالْفُلْكِ الَّتِي تَجْرِي فِي الْبَحْرِ بِمَا يَنفَعُ النَّاسَ .....).
    يونس – 6 (
    إِنَّ فِي اخْتِلافِ اللَّيْلِ وَالنَّهَارِ وَمَا خَلَقَ اللَّهُ فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ لايَاتٍ لِقَوْمٍ يَتَّقُونَ).



    198- (
    لَكِنْ الَّذِينَ اتَّقَوْا رَبَّهُمْ لَهُمْ جَنَّاتٌ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا نُزُلاً مِنْ عِنْدِ اللَّهِ وَمَا عِنْدَ اللَّهِ خَيْرٌ لِلأَبْرَارِ).

    تشبه
    الزمر-20 (
    لَكِنْ الَّذِينَ اتَّقَوْا رَبَّهُمْ لَهُمْ غُرَفٌ مِنْ فَوْقِهَا غُرَفٌ مَبْنِيَّةٌ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الأَنْهَارُ وَعْدَ اللَّهِ لا يُخْلِفُ اللَّهُ الْمِيعَادَ).



    استودعكم الله حتى القاكم مع
    متشابهات سورة النساء




  5. #5

    مراقب سابق


    تاريخ التسجيل : Jun 2009
    رقم العضوية : 52206
    الجنس: ذكر
    المشاركات : 2,141
    التقييم : 161
    نهج السلف غير متواجد حالياً

    رد: سلسلة الآيات المتشابهات في القرءان الكريم سورة آل عمران

    ما شاء الله جزاكم الله خيرا


  6. #6

    مشرفة سابقة


    تاريخ التسجيل : Oct 2009
    رقم العضوية : 63078
    الجنس: أنثى
    المشاركات : 3,498
    التقييم : 2260
    يكفينى أنى مسلمة غير متواجد حالياً

    رد: سلسلة الآيات المتشابهات في القرءان الكريم سورة آل عمران

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
    ما شاء الله جزاكم الله خيرا

  7. #7

    عضو متميز


    تاريخ التسجيل : Apr 2011
    رقم العضوية : 100431
    الجنس: أنثى
    المشاركات : 1,265
    التقييم : 725
    حجابي عزى ووقاري غير متواجد حالياً

    رد: سلسلة الآيات المتشابهات في القرءان الكريم سورة آل عمران

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
    جزاكم الله خيرا وبارك الله فيكم
    نفع الله بكم وجعله فى موازين حسناتكم

  8. #8

    مراقبة سابقة


    تاريخ التسجيل : Jun 2010
    رقم العضوية : 83228
    الجنس: أنثى
    المشاركات : 1,375
    التقييم : 1547
    نبض داعية غير متواجد حالياً

    رد: سلسلة الآيات المتشابهات في القرءان الكريم سورة آل عمران

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نهج السلف مشاهدة المشاركة
    ما شاء الله جزاكم الله خيرا

    وجزاكم

  9. #9

    مراقبة سابقة


    تاريخ التسجيل : Jun 2010
    رقم العضوية : 83228
    الجنس: أنثى
    المشاركات : 1,375
    التقييم : 1547
    نبض داعية غير متواجد حالياً

    رد: سلسلة الآيات المتشابهات في القرءان الكريم سورة آل عمران

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة يكفينى أنى مسلمة مشاهدة المشاركة
    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
    ما شاء الله جزاكم الله خيرا
    وجزاكِ وبارك الله فيكِ


  10. #10

    مراقبة سابقة


    تاريخ التسجيل : Jun 2010
    رقم العضوية : 83228
    الجنس: أنثى
    المشاركات : 1,375
    التقييم : 1547
    نبض داعية غير متواجد حالياً

    رد: سلسلة الآيات المتشابهات في القرءان الكريم سورة آل عمران

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجابي عزى ووقاري مشاهدة المشاركة
    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
    جزاكم الله خيرا وبارك الله فيكم
    نفع الله بكم وجعله فى موازين حسناتكم
    وجزاكِ وبارك الله فيكِ


صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. الربع الأول من القرءان الكريم (سلسلة الحفظ )
    بواسطة قناة ناصح أمين في المنتدى التلاوات القرآنية
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 27-01-2013, 09:46 PM
  2. [جديد] الدرس السابع من سلسلة ( الكتّـاب ) فى حفظ القرءان الكريم
    بواسطة قناة ناصح أمين في المنتدى المقاطع المرئية
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 12-11-2012, 03:31 AM
  3. الحلقة الثالثة من سلسلة الإعداد القرآنى لرمضان سورة آل عمران
    بواسطة دكتور محمد على يوسف في المنتدى فضفض معانا
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 09-06-2011, 08:07 AM
  4. سلسلة التفسير الميسر - (5) تفسير سورة آل عمران
    بواسطة بهجت فاضل في المنتدى تفسير القرآن الكريم
    مشاركات: 13
    آخر مشاركة: 12-01-2011, 12:25 AM
  5. متشابهات سورة البقرة
    بواسطة (فارس الإسلام) في المنتدى القرآن حياتي
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 05-12-2010, 09:11 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •