إعـــــــلان

تقليص

آيات تتلى | برنامج رمضان

آيات تتلى | برنامج رمضان
شاهد أكثر
شاهد أقل

أنت من يؤخر النصر عن هذه الأمة

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • أنت من يؤخر النصر عن هذه الأمة

    بسم الله الرحمن الرحيم
    أنت من يؤخر النصر عن هذه الأمة


    بينما كنت مهموما أتابع أخبار المسلمين وما أصابهم من مصائب، خاطبتني نفسي قائلة: يا هذا، أنت من يؤخر النصر عن هذه الأمة، بل وأنت سبب رئيس في كل البلاء الذي نحن فيه !

    قلت لها: أيا نفسي كيف ذاك وأنا عبد ضعيف لا أملك سلطة ولا قوة، لو أمرت المسلمين ما ائتمروا ولو نصحتم ما انتصحوا ..
    فقاطعتني مسرعة، إنها ذنوبك ومعاصيك التي ملّ وكلّ ملك الشمال في تدوينها، إنها معاصيك التي بارزت بها الله ليل نهار .. إنه زهدك عن الواجبات وحرصك على المحرمات ..

    قلت لها: وماذا فعلت أنا حتى تلقين عليّ اللوم في تأخير النصر ..
    قالت: يا عبدالله والله لو جلست أعد لك ما تفعل الآن لمضى وقت طويل، فهل أنت ممن يصلون الفجر في جماعة؟
    قلت: نعم أحيانا، ويفوتني في بعض المرات ..

    قالت مقاطعة: هذا هو التناقض بعينه، كيف تدّعي قدرتك على الجهاد ضد عدوّك، وقد فشلت في جهاد نفسك أولا، في أمر لا يكلفك دما ولا مالا، لا يعدو كونه دقائق قليلة تبذلها في ركعتين مفروضتين من الله الواحد القهار ..كيف تطلب الجهاد، وأنت الذي تخبّط في أداء الصلوات المفروضة، وضيّع السنن الراتبة، ولم يقرأ ورده من القرآن، ونسي أذكار الصباح والمساء، ولم يتحصّن بغض البصر، ولم يكن بارّا بوالديه، ولا واصلا لرحمه ؟

    واستطردت: كيف تطلب تحكيم شريعة الله في بلادك، وأنت نفسك لم تحكمها في نفسك وبين أهل بيتك، فلم تتق الله فيهم، ولم تدعهم إلى الهدى، ولم تحرص على إطعامهم من حلال، وكنت من الذين قال الله فيهم: "يحبون المال حبا جما"، فكذبت وغششت وأخلفت الوعد فاستحققت الوعيد ..

    قلت لها مقاطعا: ومال هذا وتأخير النصر؟ أيتأخر النصر في الأمة كلها بسبب واحد في المليار ؟
    قالت: آه ثم آه ثم آه، فقد استنسخت الدنيا مئات الملايين من أمثالك إلا من رحم الله.. كلهم ينتهجون نهجك فلا يعبأون بطاعة ولا يخافون معصية وتعلّل الجميع أنهم يطلبون النصر لأن بالأمة من هو أفضل منهم، لكن الحقيقة المؤلمة أن الجميع سواء إلا من رحم رب السماء .. أما علمت يا عبدالله أن الصحابة إذا استعجلوا النصر ولم يأتهم علموا أن بالجيش من أذنب ذنبا .. فما بالك بأمة واقعة في الذنوب من كبيرها إلى صغيرها ومن حقيرها إلى عظيمها .. ألا ترى ما يحيق بها في مشارق الأرض ومغاربها ؟

    بدأت قطرات الدمع تنساب على وجهي، فلم أكن أتصوّر ولو ليوم واحد وأنا ذاك الرجل الذي أحببت الله ورسوله وأحبببت الإسلام وأهله، قد أكون سببا من أسباب هزيمة المسلمين .. أنني قد أكون شريكا في أنهار الدماء المسلمة البريئة المنهمرة في كثير من بقاع الأرض ..

    لقد كان من السهل عليّ إلقاء اللوم، على حاكم وأمير، وعلى مسؤول ووزير، لكنني لم أفكر في عيبي وخطأي أولا .. ولم أتدبّر قول الله تعالى: { إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم }

    فقلت لنفسي: الحمد لله الذي جعل لي نفسا لوّامة، يقسم الله بمثلها في القرآن إلى يوم القيامة .. فبماذا تنصحين ؟
    فقالت: ابدأ بنفسك، قم بالفروض فصل الصلوات الخمس في أوقاتها وادفع الزكاة وإياك وعقوق الوالدين، تحبّب إلى الله بالسنن، لا تترك فرصة تتقرّب فيها إلى الله ولو كانت صغيرة إلا وفعلتها، وتذكر أن تبسّمك في أخيك صدقة، لا تدع إلى شيء وتأت بخلافه فلا تطالب بتطبيع الشريعة إلا إذا كنت مثالا حيا على تطبيقها في بيتك وعملك، ولا تطالب برفع راية الجهاد وأنت الذي فشل في جهاد نفسه، ولا تلق اللوم على الآخرين تهرّبا من المسؤولية، بل أصلح نفسك وسينصلح حال غيرك، كن قدوة في كل مكان تذهب فيه .. إذا كنت تمضي وقتك ناقدا عيوب الناس، فتوقّف جزاك الله خيرا فالنقّاد كثر وابدأ بإصلاح نفسك .. وبعدها اسأل الله بصدق أن يؤتيك النصر أنت ومن معك، وكل من سار على نهجك، فتكون ممن قال الله فيهم: { إن تنصروا الله ينصركم ويثبت أقداكم } .. واعلم أن كل معصية تعصي الله بها وكل طاعة تفرّط فيها هي دليل إدانة ضدّك في محكمة دماء المسلمين الأبرياء ..

    فرفعت رأسي مستغفرا الله على ما كان مني ومسحت الدمع من على وجهي ..
    وقلت يا رب .. إنها التوبة إليك .. لقد تبت إليك ..
    ولنفتح صفحة حياة جديدة .. بدأتها بركعتين في جوف الليل .. أسأل الله أن يديم عليّ نعمتهما ..
    ملاحظة ورجاء: أرجو أن يشارك قارئ المقالة بتعليق ليخبرنا هل هو فعلا يعاني مما عانيت منه؟
    وهل سيعمل على اتباع العلاج الذي وصف؟ وهل يقترح علاجا آخر؟
    التعديل الأخير تم بواسطة أبو عبدالله إبراهيم; الساعة 19-12-2013, 10:09 PM. سبب آخر: تنسيق
    تالله ما الدعوات تُهزم بالأذى أبداً وفى التاريخ بَرُ يمينى
    ضع فى يدىَ القيد ألهب أضلعى بالسوط ضع عنقى على السكين
    لن تستطيع حصار فكرى ساعةً أو نزع إيمانى ونور يقينى
    فالنور فى قلبى وقلبى فى يدىَ ربىَ وربى حافظى ومعينى
    سأظل مُعتصماً بحبل عقيدتى وأموت مُبتسماً ليحيا دينى
    _______________________________
    ""الدعاة أُجراء عند الله ، أينما وحيثما وكيفما أرادهم أن يعملوا ، عملوا ، وقبضوا الأجر المعلوم !!!..وليس لهم ولا عليهم أن تتجه الدعوة إلى أى مصير ، فذلك شأن صاحب الأمر لا شأن الأجير !!!!...
    __________________________________
    نظرتُ إلىَ المناصب كلها.... فلم أجد أشرف من هذا المنصب_أن تكون خادماً لدين الله عزوجل_ لا سيما فى زمن الغربة الثانية!!
    أيها الشباب ::إنَ علينا مسئولية كبيرة ولن ينتصر هذا الدين إلا إذا رجعنا إلى حقيقته.

  • #2
    رد: أنت من يؤخر النصر عن هذه الأمة

    جزاك الله خيرا شيخنا الحبيب

    تعليق


    • #3
      رد: أنت من يؤخر النصر عن هذه الأمة

      جزاكم الله خيرا يا شيخنا الحبيب
      بارك الله فيك

      تعليق


      • #4
        رد: أنت من يؤخر النصر عن هذه الأمة

        جزاك الله كل خير شيخنا الحبيب وبارك فيك
        وبصراحة هذا حال الكثير منا
        ولا حول ولا قوة إلا بالله العلى العظيم
        أسأل الله أن يجعلنا سبب نصر للأمة ولا يجعلنا سبب هزيمة لها وأن يعز المسلمين
        اللهم آمين

        تعليق


        • #5
          رد: أنت من يؤخر النصر عن هذه الأمة

          حياك الله شيخنا
          والله إني أحد أسباب ضعف الأمة فأنا أذنبت وإني لا أعلم من الذنوب كما أعلم عند نفسي ولكني أستغفر الله وأتوب إليه
          أسأل الله أن يجعلنا من أهل قيام الليل وصيام النهار وإعطاء المحتاج والنفقة علي الفقير
          بارك الله فيكم شيخنا
          د.ناصر العمر |
          إذا اقشعرَّ جلدك ولان قلبك وأنت تسمع آيات الوعد والوعيد؟! عندئذٍ تكون متدبّراً للقرآن ومنتفعاً به، ويكون حجةً لك لا حجةً عليك !. ولكي تلمس أثر القرآن في نفسك، انظر: هل ارتفع إيمانك؟.. هل بكيت؟.. هل خشعت؟.. هل تصدقتَ؟..فكل آية لها دلالاتها وآثارها .

          تعليق


          • #6
            رد: أنت من يؤخر النصر عن هذه الأمة

            المشاركة الأصلية بواسطة قائل الحق مشاهدة المشاركة
            جزاك الله كل خير شيخنا الحبيب وبارك فيك

            وبصراحة هذا حال الكثير منا
            ولا حول ولا قوة إلا بالله العلى العظيم
            أسأل الله أن يجعلنا سبب نصر للأمة ولا يجعلنا سبب هزيمة لها وأن يعز المسلمين
            اللهم آمين
            وجزاكم الله خيراً
            وإن وعد الله لقائم لكل السالكين في الطريق، وإنه ما من أحد يؤذى في سبيل الله، فيصبر ويستيقن إلا نصره الله في وجه الطغيان في النهاية، وتولى عنه المعركة حين يبذل ما في وسعه، ويخلي عاتقه، ويؤدي واجبه.
            سيد قطب رحمه الله

            تعليق


            • #7
              رد: أنت من يؤخر النصر عن هذه الأمة

              بارك الله فيك حبيبى فى الله

              تعليق


              • #8
                رد: أنت من يؤخر النصر عن هذه الأمة

                سبحان الله ما اضعفني

                تعليق


                • #9
                  رد: أنت من يؤخر النصر عن هذه الأمة

                  تعليق


                  • #10
                    رد: أنت من يؤخر النصر عن هذه الأمة

                    السلام عليكم
                    افتقدت المنتدى وصحبته الطيبة التى عرفتها فى اول نشأته ومنهم اخى الدكتور غيث فأردت ان اتفقدهم وهأنا اعثر على مقالاته فى القسم المميز
                    ارجو ان كنت مازلت تدخل المنتدى ان تطمئننى عليك اخى
                    بارك الله فيك

                    تعليق


                    • #11
                      رد: أنت من يؤخر النصر عن هذه الأمة

                      حياكم الله جميعاً.

                      يا الله !!! سبحانك !

                      جزاكم ربى خيراً جميعاً إخوانى الكرام "قائل الحق_أبو سلمى_أبو بكر_أبو السائب _ابن المحمدى_محمد) شرفتم الموضوع بمروركم الطيب العطر فبارك ربى فيكم وحفظكم.

                      سدد الله خُطاكم ورد غائبكم لنا سالماً غانماً.
                      _________


                      السلام عليكم
                      افتقدت المنتدى وصحبته الطيبة التى عرفتها فى اول نشأته ومنهم اخى الدكتور غيث فأردت ان اتفقدهم وهأنا اعثر على مقالاته فى القسم المميز
                      ارجو ان كنت مازلت تدخل المنتدى ان تطمئننى عليك اخى
                      بارك الله فيك

                      أخى الحبيب "مسلم بى":: بارك ربى فيكم وسلمكم من كل سوء .

                      ياااااااااااااه والله لقد أفرحنى جداً أنى رأيت اسمكم يُنير أجواء المنتدى الذى تود جدرانه أن تصرخ وتقول لك قبل لسانى وقلمى (((أين أنت يا رجل؟؟)))

                      وهل هان عليكم إخوانكم ؟؟؟!!!

                      سبحان ربى كنت أتفقد ملفكم الشخصى من أيام لأرى منذ متى لم تدخل وتشرف المنتدى؟؟

                      ياااارب تكون فى أحسن صحة وأقرب من الرحمن أخى الكريم.

                      بجد نريد عودتك معنا فى المنتدى لنستفيد منكم ونسعد بوجودكم فلا تحرمونا وجودكم !!

                      وفقكم الله وبإنتظار عودتكم إن شاء الله

                      تالله ما الدعوات تُهزم بالأذى أبداً وفى التاريخ بَرُ يمينى
                      ضع فى يدىَ القيد ألهب أضلعى بالسوط ضع عنقى على السكين
                      لن تستطيع حصار فكرى ساعةً أو نزع إيمانى ونور يقينى
                      فالنور فى قلبى وقلبى فى يدىَ ربىَ وربى حافظى ومعينى
                      سأظل مُعتصماً بحبل عقيدتى وأموت مُبتسماً ليحيا دينى
                      _______________________________
                      ""الدعاة أُجراء عند الله ، أينما وحيثما وكيفما أرادهم أن يعملوا ، عملوا ، وقبضوا الأجر المعلوم !!!..وليس لهم ولا عليهم أن تتجه الدعوة إلى أى مصير ، فذلك شأن صاحب الأمر لا شأن الأجير !!!!...
                      __________________________________
                      نظرتُ إلىَ المناصب كلها.... فلم أجد أشرف من هذا المنصب_أن تكون خادماً لدين الله عزوجل_ لا سيما فى زمن الغربة الثانية!!
                      أيها الشباب ::إنَ علينا مسئولية كبيرة ولن ينتصر هذا الدين إلا إذا رجعنا إلى حقيقته.

                      تعليق


                      • #12
                        رد: أنت من يؤخر النصر عن هذه الأمة

                        المشاركة الأصلية بواسطة dr_ghieth مشاهدة المشاركة
                        حياكم الله جميعاً.

                        يا الله !!! سبحانك !

                        جزاكم ربى خيراً جميعاً إخوانى الكرام "قائل الحق_أبو سلمى_أبو بكر_أبو السائب _ابن المحمدى_محمد) شرفتم الموضوع بمروركم الطيب العطر فبارك ربى فيكم وحفظكم.

                        سدد الله خُطاكم ورد غائبكم لنا سالماً غانماً.
                        _________




                        أخى الحبيب "مسلم بى":: بارك ربى فيكم وسلمكم من كل سوء .

                        ياااااااااااااه والله لقد أفرحنى جداً أنى رأيت اسمكم يُنير أجواء المنتدى الذى تود جدرانه أن تصرخ وتقول لك قبل لسانى وقلمى (((أين أنت يا رجل؟؟)))

                        وهل هان عليكم إخوانكم ؟؟؟!!!

                        سبحان ربى كنت أتفقد ملفكم الشخصى من أيام لأرى منذ متى لم تدخل وتشرف المنتدى؟؟

                        ياااارب تكون فى أحسن صحة وأقرب من الرحمن أخى الكريم.

                        بجد نريد عودتك معنا فى المنتدى لنستفيد منكم ونسعد بوجودكم فلا تحرمونا وجودكم !!

                        وفقكم الله وبإنتظار عودتكم إن شاء الله
                        بارك الله فيك اخى الحبيب واعزك واكرمك

                        ان شاء الله اعاود النشاط فى قسمى المفضل " أمة واحدة "
                        الاوضاع الان غير ماكانت عليه من 6 سنوات وقت نقاشاتنا القديمة
                        القاك على خير ان شاء الله اخى الكريم

                        تعليق


                        • #13
                          رد: أنت من يؤخر النصر عن هذه الأمة

                          بارك الله فيكم
                          \\\ ان لله طرائق بعدد انفاس الخلائق ///
                          \\\ العمل الجيد افضل بكثير من الكلام الجيد ///
                          \\\ اعمالنا تحددنا بقدر ما نحددها نحن///
                          --------------------------
                          Dorg7am



                          تعليق


                          • #14
                            رد: أنت من يؤخر النصر عن هذه الأمة





                            أسأل الله أن يشرح صدرك بارك الله فيك
                            كلماتك أخلاق تظهر *** وكلامك عنوانك فانظر
                            في ذاتك كيف ستبديها***في أي مقام تجعلها

                            تعليق


                            • #15
                              رد: أنت من يؤخر النصر عن هذه الأمة

                              جزيت على الذكرى،وتقبل الله منا ومنك صالح الأعمال،وإضافة القيام بالواجبات العينية واجبة والتلبس بالقيام بالواجبات الكفائية واجبة ،وعلينا أن لانترك أحدهم ونعمل بالآخر لأنهما واجبان ،الملايين من المسلمين يقومون بالواجبات العينية ويتركون الكفائية وهنا العلة

                              تعليق

                              يعمل...
                              X